أخبار عاجلة

يوسف: «ركلة الجزاء غير صحيحة» وطارق يحيى: «مدبولي لاعب كبير»

يوسف: «ركلة الجزاء غير صحيحة» وطارق يحيى: «مدبولي لاعب كبير» يوسف: «ركلة الجزاء غير صحيحة» وطارق يحيى: «مدبولي لاعب كبير»

التحرير

تمكن نادي من تحقيق الفوز بثُلاثية نظيفة أمام ضيفه بتروجيت، ضمن مُباريات الجولة الثامنة من الدوري الممتاز، في ليلة شهدت تألق الوافد الجديد، أحمد مدبولي.. ويُقدم لكم «التحرير» أبرز التصريحات بعد اللقاء..

نيبوشا، المدير الفني للزمالك:

«الفريق حقق الفوز على منافس قوي ويجيد اللعب على الهجمات المرتدة، درسنا الفريق المنافس جيدا، وسعيد بالحصول على الثلاث نقاط في مباراة اليوم».

وواصل: «استحقينا الفوز، كان هناك إيجابيات وسلبيات سنعمل على علاجها».

وعن مباراة المنيا الخميس المقبل بالدور الـ32 لبطولة كأس ، أكد المدير الفني أنه يتعامل مع كل مباراة على حدة والتركيز حاليا على لقاء المنيا، الذي سيفتقد خلاله الدوليون للانضمام للمنتخب المصري، أو السوري، وسيكون مضطرًا لإجراء تغييرات في التشكيل، موضحًا أن جميع اللاعبين بالنسبة له سواء.

وعلق نيبوشا على قلة تسجيل المهاجمين الأهداف، أشار إلى أن لاعبا لم يكن في حالته في خط الهجوم، يمنحه فرصته كي يستعيد مستواه في الفترة الحالية.

محمد يوسف، المدير الفني لنادي بتروجيت:

«شاهدت ركلة الجزاء بعد نهاية المباراة، وتبيّن من الإعادة التليفزيونية أن مصطفى شبيطة لم يتدخل تمامًا مع عبدالله جمعة لاعب الزمالك».

وواصل: «لم نقدم مستوى جيدًا في الشوط الأول، لأن الضغوط كانت أكبر عند الزمالك، وهو ما أدى إلى تحقيق تلك النتيجة».

وأكمل: «راض عن أداء فريقي نسبيًا في الشوط الثاني مقارنة بالأول، بعدما سنحت أربع فرص للتسجيل، لكن أخطاء تمريرات لاعبي بتروجيت سببت الهزيمة».

طارق يحيى، المدرب العام للزمالك:

«الفريق قدم مباراة جيدة أمام بتروجيت، وحققنا ثلاث نقاط مهمة للغاية قبل فترة توقف الدورى العام».

وتابع: «دفعنا باللاعب معروف يوسف، لإعادة الاتزان لوسط الملعب، مدبولي لاعب كبير ومهم، واحنا بنتكلم معاه كتير وعنده إحساس في الملعب حلو قوي، وهو لاعب عنده موهبة».

«راضين عن  النتيجة والأهم الاستمرار، خاصة أن فريق بتروجيت فريق محترم ومعاه جهاز فني محترم والثلاث نقاط أهم مكسب».

«مباراة المنيا في كأس مصر، ستشهد تواجد لاعبين لم يحصلوا على الفرصة، في مباريات الدورى ولكن التغيير في حدود المتاح».

مدحت عبد الهادي، مدرب الفريق:

«كان يعيب أداء اللاعبين في السابق هو التوتر ورغبتهم في إحراز هدف مبكر وهو ما كان يؤثر عليهم في الملعب».

وأضاف: «لعبنا مواجهة سموحة بصورة جيدة، ونجحنا في الوصول لمرمى المنافس كثيرا، ولكن غياب التوفيق أثر على نتيجة المباراة، وهو ما تم تداركه في مواجتهي دجلة وبتروجيت».

«لا شك أن الفوز بثلاثية للمباراة الثانية على التوالي أمر جيد لنا، ويؤكد أن هناك عملا جيدا يقوم به الجهاز الفني».

 

التحرير