موسكو تؤكد عدم سعيها لفرض حلول لتسوية الخلاف بين بغداد وأربيل

مصراوي Masrawy

موسكو تؤكد عدم سعيها لفرض حلول لتسوية الخلاف بين بغداد وأربيل

02:14 م الإثنين 23 أكتوبر 2017

موسكو تؤكد عدم سعيها لفرض حلول لتسوية الخلاف بين بغداد وأربيل

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف

موسكو- ( د ب أ):

أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، أن موسكو لا تسعى إلى فرض أي حلول على الاتحادية في العراق وإقليم كردستان لتسوية الخلافات القائمة.

وقال لافروف اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره العراقي إبراهيم الجعفري في موسكو، إن "الطرف الروسي على اتصال مستمر مع جميع التيارات السياسية في الإقليم الكردي، ويوجه إليها إشارات بضرورة إيجاد حلول ترضي جميع الأطراف في البلاد".

وأضاف: "وباعتقادي، ينبغي أن يتخذ طرفا الأزمة بنفسهما قرارا بشأن ما إذا كانا سيخوضان حوارا مباشرا، أو يحتاجان إلى أي وسطاء، ولا نريد فرض أي حلول عليهما".

وأشار إلى أن موسكو تفهم تطلعات الشعب الكردي إلى توطيد هويته الوطنية، مشددا على ضرورة أن تتحقق هذه التطلعات عبر الحوار مع بغداد حصرا، مع الأخذ في الاعتبار الأهمية البالغة التي تحظى بها المسألة الكردية في المنطقة، وذلك تفاديا لظهور بؤرة توتر جديدة في الشرق الأوسط.

وأشار لافروف إلى أن بغداد لا تهمّش الأكراد ولا تجرمهم، ولا تحظر لغتهم وثقافتهم ولا تدمر آثارهم، بل تدمجهم في مؤسسات الحكم وتعترف بحقوقهم الخاصة ضمن الدولة العراقية، معربا عن كامل قناعته بوجود جميع الفرص للتوصل إلى اتفاق لصالح الطرفين.

من جانبه، قال الجعفري إن "الجميع يعرفون أن الاستفتاء يحمل طابعا غير دستوري، وذلك لأن المادة 1 من دستور العراق تنص على أن العراق دولة ذات سيادة وموجهة ولا يمكن تجزئتها".

وأضاف "بالفعل منح الدستور إخواننا الأكراد حق تشكيل إقليمهم الخاص، لكن هذا لا يعني حق الانفصال عن العراق".

وبخصوص العمليات العسكرية في كركوك قال الجعفري " كركوك قلب العراق النابض، والحكومة أقدمت على عمليات كركوك من أجل فرض الأمن، ليس إلا".

إعلان

الأخبار المتعلقة

  • مسؤولة كردية: تأجيل انتخابات كردستان لعدم وجود مرشحين

    أخبار
  • تقرير: الادعاء العام في أربيل يصدر دعوى قضائية ضد مسؤولين عراقيين

    أخبار
  • أحزاب وجهات سياسية كردية تدعو لحوار غير مشروط مع بغداد

    أخبار
  • رئيس العراق يدعو إلى حلول عاجلة لتجاوز أزمة المناطق التنازع عليها

    أخبار

إعلان

84e2b7f4e4.jpg

إعلان

مصراوي Masrawy