أخبار عاجلة

تفاصيل جريمة السلام.. شقيق زوجة الأب أحرق "ياسمين" بعد فرحها

مصراوي Masrawy

تفاصيل جريمة السلام.. شقيق زوجة الأب أحرق "ياسمين" بعد فرحها

12:22 م الإثنين 09 أكتوبر 2017

كتب – محمود السعيد وطارق سمير:

"مش هخليكم تفرحوا".. بهذه الجملة هدد "أحمد ف."، شقيقته "هدية" وزوجها "أشرف فوزي" (محامي)، قبل أيام من تنفيذه التهديد وإلقاء زجاجة مولوتوف على سيارة كانت تقلهما وابنتي المحامي وابنه شقيقة، ما أدى لوفاة الابنة الكبرى "ياسمين" بعد يوم واحد من كتب كتابها، ليتحول الفرح إلى مأتم.

مساء الخميس الماضي، استقلت العروسة "ياسمين" (22 سنة) السيارة مع والدها وأختها وزوجة أبيها وابنة عمها، كانت أصوات زغاريد الجيران والأحباب لا تزال تتردد في أذنيها من الليلة الماضية عندما كتب كتابها على "أحمد إ."، لم تسع الفرحة قلب الفتاة وهي في طريقها لحضور زفاف شقيقة عريسها، إلا أن كل شيء تغير في لحظة واحدة عندما هاجمهم شقيق زوجة أبيها بزجاجة "مولتوف"، ما أسفر عن تفحم جثة العروس، وإصابة شقيقتها "ميرنا" طالبة، وزوجة والدها "هدية"، 54 سنة، وابنة عمها "مرام" 5 سنوات.

ابنة عم الضحية: حاول يقتلهم قبل كدة بمنوم.. وهددهم "مش هخليكم تفرحوا"

قبل سنوات، تزوج المحامي أشرف فوزي من شقيقة المتهم عقب وفاة زوجته، لرغبته في أم ترعى ابنتيه "ياسمين وميرنا"، بحسب ما أكد "محمد م." أحد جيران المجني عليهم، الذي أضاف لـ"مصراوي": كانت الأمور تمشي بصورة جيدة حتى نشبت خلافات بين أحمد وشقيقته بسبب الميراث، وسوء سلوك المتهم لتعاطيه المواد المخدرة، واتهامه في قضيتي مخدرات وتحرش، مشيرا إلى أن "هداية" هددت شقيقها بحرمانه من إرثها في شقة تملكها، والتنازل عنها لزوجها.

2

"م. غ." ابنة عم المجني عليها، فجرت مفاجأة، وقالت لـ"مصراوي": المتهم سبق وحاول الانتقام من شقيقته وزوجها وقتلهما بوضع منوم لهما في الطعام، لكنّ خطته لم تنجح، بعدما شكّت شقيقته في الأمر، فمنعت أسرتها من تناول الطعام، وحرروا ضده محضرا بقسم الشرطة، تنازلوا عنه لاحقًا حفاظًا على صلة الرحم.

لم يتوقف المتهم طوال سنوات عن مضايقة شقيقته، حتى تقدم لخطبة ابنة زوجها (ياسمين) التي تصغره ب20 سنة، لكنهم رفضوه لفارق السن بينهما وسوء سمعته، بالإضافة لتوقفه عن العمل، فتولدت لديه رغبة الانتقام.

وقبل أيام من عقد قران "ياسمين وأحمد"، توجه المتهم إلى منزل شقيقته، طالبًا منها عدم إتمام زيجتها، وهددها: "مش هسبكوا تفرحوا ببنتكم"، فطرده والدها، ولم يأخذوا تهديده على محمل الجد، بحسب ما أكدت "دينا" صديقة المجني عليها وجارتها.

4

وأضافت "دينا": حفل عقد القران مرّ بسلام، وفي اليوم التالي كانت العائلتان تتجهزان لحضور حفل زواج شقيق زوج ياسمين بإحدى القاعات القريبة، وبعدها الخروج للاحتفال بياسمين وزوجها.

وفي السابعة والنصف مساء يوم الحادث، استقل المحامي أشرف فوزي وزوجته "هدية" وابنتيه "ياسمين وميرنا" وشقيقه "غالب" سيارته، استعدادا للالتحاق بعرس شقيق زوج ابنته، لكنهم شاهدوا المتهم متجهًا ناحيتهم، فأسرع الأب لملاقاته، لكنّ "أحمد" أشعل زجاجة "مولوتوف" في ثوانٍ معدودة، وألقاها من نافذة السيارة على المجني عليهم.

"شفنا كتلة نار في العربية، والناس بتحاول تطفيها، والأب يطلب المساعدة"، تصف "دينا" المشهد، مؤكدة: "الحريقة فضلت ربع ساعة، لحد ما الناس طفوها بطفايات العربيات والملايات، والإسعاف جت نقلتهم للمستشفى".

3

وتمكن الأهالي من الإمساك بالمتهم وتلقينه "علقة ساخنة" كادت تودي بحياته حتى تسلمته قوات الشرطة، يقول "محمد ف." صاحب مقهى مجاور: "شوفته قبل الحادثة ماسك شنطة سودة وفوقها رغيف عيش، عشان يداريها".

مصراوي Masrawy