أخبار عاجلة

سامح عاشور: من يقبل إقامة دولة على أرض العراق خائن وعميل

سامح عاشور: من يقبل إقامة دولة على أرض العراق خائن وعميل سامح عاشور: من يقبل إقامة دولة على أرض العراق خائن وعميل

التحرير

ارسال بياناتك

قال سامح عاشور، نقيب المحامين رئيس اتحاد المحامين العرب، إن الكويت قدمت نموذجا عربيا ديمقراطيا، غير مسبوق في دقته وتناميه، يقدم للعالم نموذجا محترما للعرب يستطيع أن يواجه مشكلاته بطريقة ديمقراطية، حكومة تقال وبرلمان منتخب، من أجل مصلحة الوطن والأمة العربية.

جاء ذلك خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية للمكتب الدائم للمحامين العرب، والمنعقد بدولة الكويت، خلال الفترة من 7 إلى 9 أكتوبر الجاري.

وقال عاشور إن أمير الكويت يقوم بدور وساطة هام ومقبول من كل الأطراف، في الأزمة العربية الأخيرة، لكي يضع حلا لتلك القضية، وينهي الإرهاب الذي يعاني من الوطن العربي، مناشدا إياه بعد إنهائه ملف الوساطة، أن يعلن للأمة العربية من الذي أخطأ، ومن الذي دعم ومول الإرهاب، ومن أجل أن تعلم الأمة من الذي حاول أن يفتت سوريا.

شاهد أيضا

وتابع: "نريد أن نعرف من الذي تواطأ مع أمريكا من أجل مقاطعة السودان 20 عاما بقرار دولي أمريكي، حين دعمها عرب، وتخلفت هي وأحرجتهم أمريكا وتخلت عن قرار مقاطعة السودان"، مضيفا: "نريد أن نعرف من يريد أن يقسم اليمن وليبيا، ولن نقبل إقامة دولة أخرى في العراق، ومن يقبل أن تقام دولة على أرض العراق فهو خائن وعميل، ومن يفرط في ليبيا ووحدتها ووحدة السودان وقوامها فهو خائن، نقول هذا ونحن محامون عرب، لقد قصرنا كثيرا في ملفنا الذي توليناه مع كل المنظمات العربية من أجل الدفاع عن وحدة الوطن وترابه، وعن سلامة أراضيه وسيادة القانون فيه وعن الحريات العامة، وكل القضايا الديمقراطية التي تمر بها العالم وتتخلف عنها الأمة العربية".

وأكد عاشور على الاتحاد ضد المشروع الأمريكي الصهيوني، الذي يريد أن يقسم الأمة العربية، مطالبا بتوحيد صف المحامين العرب، وصف الحكومات العربية، والحكام العرب من أجل شعب عربي واحد، قادر على تأدية رسالته.

التحرير