الكشف الدورى عند طبيب العيون يحميك من الإصابة بالجلوكوما

الكشف الدورى عند طبيب العيون يحميك من الإصابة بالجلوكوما الكشف الدورى عند طبيب العيون يحميك من الإصابة بالجلوكوما

يعتبر مرض المياه الزرقاء أو (الجلوكوما) مرض العمر الصامت الذى يصيب الإنسان وليس له أى أعراض فى البداية ، وتوضح الدكتورة دعاء يسرى استشارى طب وجراحة العيون مرض الجلوكوما ( الأزرق) بأنه مرض يصيب العصب البصرى نتيجة زيادة السائل المائى داخل العين مما يتسبب بارتفاع الضغط بالعين فيحصل نتيجة ذلك تلف فى أنسجة العصب البصرى مما يؤدى لتكوين بقعا عمياء داخل العين.

فى معظم حالات المياه الزرقاء (الجلوكوما) لا توجد أى أعراض أو علامات تحذيرية بحدوث المرض فى المراحل الأولى منه، ويبقى الكشف على عينيك وقياس ضغط العين عند طبيب أخصائى العيون الطريقة الوحيدة لتشخيص المياه الزرقاء.

ويحدث مرض المياه الزرقاء نتيجة لزيادة السائل المائى داخل العين فيتم تصريفه خارجها ويرجع سبب الإصابة بارتفاع أو انخفاض ضغط العين إلى عدم التناسب بين كمية السائل المائى الذى تفرزه العين وبين قدرة القنوات الخاصة للعين على تصريف هذا السائل فينتج عن ذلك تجمع هذا السائل داخل العين والضغط على أنسجة العين الداخلية بما فيها العصب البصرى.

كما تنصح يسرى بضرورة المتابعة الدورية عند طبيب العيون والذى يمكنه الكشف المبكر عن الأمراض العيون وعلى الأخص مرض الجلوكوما أو المياه الزرقاء ويمكن علاجها فى تلك المرحلة بدون جراحة.

ولعلاج مرض المياه الزرقاء يتم فى البداية إعطاء المريض أنواع معينة من القطرات لتوازن ضغط العين وبحسب استجابة المريض بيتم الاختيار ما بين العلاج الموضعى أو استخدام الليزر أو استخدام الجراحة لعلاج المياه الزرقاء.

مصر 365