أخبار عاجلة

مانشستر يونايتد «وجها لوجه» مع أياكس بحثا عن لقب الدوري الأوروبي

مانشستر يونايتد «وجها لوجه» مع أياكس بحثا عن لقب الدوري الأوروبي مانشستر يونايتد «وجها لوجه» مع أياكس بحثا عن لقب الدوري الأوروبي

التحرير

ارسال بياناتك

يلتقي مانشستر يونايتد، نظيره أياكس في نهائي الدوري الأوروبي، اليوم الأربعاء، على ملعب الصداقة، في مدينة ستوكهولم السويدية، وسط طموحات مختلفة بين الفريقين، حيث يرغب مانشستر يونايتد في التتويج باللقب للمرة الأولى في مسيرته، وأن يصبح خامس نادي بعد أياكس وتشيلسي وبايرن ميونيخ ويوفنتوس يتمكن من الفوز بجميع الألقاب الأوروبية (دوري أبطال أوروبا، الدوري الأوروبي أو كأس الاتحاد الأوروبي بمسماه القديم إلى جانب كأس الكؤوس الأوروبية)، كما سيمنح اللقب مانشستر يونايتد فرصة المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

ومن جانبه يرغب أياكس في التتويج ببطولة أوروبية للمرة الأولى منذ 22 عامًا، وذلك في المواجهة الخامسة بين الفريقين في جميع المسابقات الأوروبية، حيث تمكن كل فريق من التغلب على آخر في مواجهتين، وتواجه الفريقين للمرة الأولى في الدور الأول من كأس الاتحاد الأوروبي موسم 1976-1977، وفاز الفريق الهولندي ذهابا بهدف نظيف قبل أن يودع البطولة عقب خسارته إيابا بثنائية نظيفة.

ومن ثم تواجه الفريقين من جديد في دور الـ32 من مسابقة الدوري الأوروبي موسم 2011- 2012، وفاز مانشستر يونايتد في هولندا بهدفين نظيفين ومن خسر على ملعبه إيابًا بنتيجة (2-1) ليتأهل الشياطين الحمر أيضًا للدور التالي.

وفي الطريق إلى المباراة النهائية هذا العام، سجل أياكس 24 هدفًا مقابل 23 لمانشستر، بينما استقبلت شباك الفريق الهولندي 15 هدفًا مقابل 8 فقط للفريق الإنجليزي، ولم يتمكن أياكس من الفوز خارج ملعبه في آخر 6 مباريات أوروبية حيث تعادل في 3 لقاءات وخسر مثلهم، بينما لم يخسر الشياطين الحمر في آخر 10 مباريات أوروبية من خلال تحقيق الفوز في 7 مباريات والتعادل في 3 مواجهات.

أرقام من نسخة هذا العام

يعد مدافع مانشستر يونايد إيريك بايلي اللاعب الوحيد الذي تعرض للطرد مرتين هذا الموسم في البطولة الأوروبية، بينما تلقى جويل فيلتمان أكبر عدد من البطاقات الصفراء في نسخة هذا العام بـ6 بطاقات، ويتصدر لاعب زينيت سان بطرسبرج جوليانو ولاعب روما إيدين ديجكو قائمة برصيد 8 أهداف.

أصدقاء الأمس متنافسو اليوم

تشهد المباراة مواجهة دالي بليند لفريقه وفريق والده السابق وهو النادي الذي توج معه بلقب الدوري الهولندي في مناسبات في الفترة ما بين عامي 2008 و2014، كما يشفل إيدوين فان دير سار الذي توج مع اليونايتد بلقب دوري أبطال أوروبا في عام 2008 منصب المدير العام حاليًا في أياكس.

وسبق لحارس مانشستر يونايتد الحالي سيرجيو روميرو اللعب في هولندا من قبل رفقة ألكمار في الفترة ما بين عامي 2007 و2011 وتوج بلقب الدوري موسم 2008- 2009، بينما يغيب عن المباراة زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد بسبب الإصابة وهو اللاعب الذي توج مع أياكس بلقب الدوري الهولندي مرتين في الفترة ما بين عامي 2001 و2004.

شاهد أيضا

كما يتواجد في صفوف مانشستر يونايتد حاليا المدافع تيموثي فوسو مينساه الذي ولد في مدينة أمستردام وتدرج في فريق الشباب لأياكس قبل الانضمام لمانشستر يونايتد في عام 2014.

التاريخ الأوروبي

تُوج أياكس من قبل بلقب البطولة في موسم 1991- 1992 إلى جانب لقب دوري أبطال أوروبا 4 مرات وكأس الكؤوس الأوروبية مرة واحدة والسوبر الأوروبي مرتين، وبشكل عام يخوض الفريق النهائي العاشر في المسابقات الأوروبية، ومن جانبه فاز مانشستر يونايتد بلقب دوري أبطال أوروبا 3 مرات وكأس الكؤوس الأوروبية مرة واحدة والسوبر الأوروبي مرة واحدة أيضا، وخسر الشياطين الحمر أخر 3 نهائيات أوروبية من خلال السوبر الأوروبي عام 2008  لصالح زينيت الروسي ودوري أبطال أوروبا 2009 و2011 لصالح برشلونة في المرتين.

ويعد مانشستر يونايتد الفريق الإنجليزي الرابع الذي يصل إلى نهائي الدوري الأوروبي بينما يعد أياكس أول فريق هولندي يصل إلى نهائي البطولة لتصبح هولندا 5 دولة تتواجد في المباراة النهائية، وستشهد مباراة الغد تتويج الفريق الخامس بلقب البطولة منذ شكلها الجديد في عام 2011 بعد تتويج إشبيلية بثلاث ألقاب واثنين لأتلتيكو مدريد ولقب وحيد لتشيلسي.

مورينيو

نجح المدرب البرتغالي في التتويج بجميع النهائيات الأوروبية الثلاث التي خاضها من قبل، وسبق له أنه واجه أياكس 5 مرات كمدرب لريال مدريد وحقق الانتصار في المباريات الخمس بمجموع اللقاءت 17-2، وفي حال فوز البرتغالي باللقب فسيصبح أكبر مدرب يتوج بلقب الدوري الأوروبي بعمر 54 عام و118 يوم ليحطم رقم رافا بينتيز بـ53 عام و21 يوم عندما توج باللقب مع تشيلسي في عام 2013، كما سيصبح مورينيو في حال التتويج باللقب ثاني مدرب يتوج بالبطولة بمسماها القديم كأس الاتحاد الأوروبي وبمسماها الجديد وذلك بعد رافا بينيتز الذي فاك مع فالنسيا بكأس الاتحاد الأوروبي في عام 2004 والدوري الأوروبي مع تشيلسي 2013، بينما توج المدرب البرتغالي بكأس الاتحاد الأوروبي مع بورتو في عام 2003.

سجل ركلات الترجيح

خاص أياكس ركلات الترجيح 5 مرات من قبل في جميع المسابقات الأوروبية فاز في مباراة واحدة فقط وخسر 4 بينما خاض مانشستر يونايتد ركلات الترجيح 3 مرات فاز في واحدة وخسر مباراتين.

التحرير