أخبار عاجلة

رئيس وأعضاء غرفة المدينة: البيعة الثانية.. صفحة ناصعة وذكرى يفتخر بها الجميع

386a399a2351c954cf13de765b70b9f7.jpg

خالد الدقل

أكد رئيس وأعضاء مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورة أن ذكرى البيعة الثانية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- عزيزة على كل مواطن ويوم من أيام الوطن التي يجدد فيه الجميع الولاء والعهد لقائد مسيرة البناء والعزة، وعد رئيس المجلس منير ناصر الذكرى إحدى أهم المحطات التي تمنحنا قدرا كبيرا من الإحساس بقيمة الوطن؛ حيث شهدت المملكة في عهده تنفيذ العديد من الخطوات المهمة والمتسارعة نحو توسيع قاعدة الهياكل المؤسسية والاقتصادية التي ساهمت في اتخاذ القرارات الصائبة ذات العلاقة بالنشاط الاقتصادي تأكيدا لاستمرار النهج التنموي في اتباع سياسة الاقتصاد الحر وتنويع مصادر الدخل وتوسيع القاعدة الإنتاجية وتحريك معطيات القطاع الخاص باعتباره الشريك الفعلي في إرساء قواعد التحول الوطني 2020.

فيما أكد نائب رئيس المجلس خالد الدقل أن ذكرى البيعة الثانية صفحة ناصعة لتاريخ وحاضر يفتخر به الجميع لأن الأعمال الخالدة تظل في تاريخ الشعوب شموعا تضيء وتحفز الآخرين لتتبع خطاه نحو مسير النهضة بصيغ تراكمية ينظر لها من خلال ترادف مراحل الإنجاز وتضاعف مضامينه تحفه مواكب البذل وبعد النظر والرؤية الفاحصة لمليكنا في إدارة مفاصل الدولة.

فيما أكد نائب رئيس المجلس أحمد رشيد الصاعدي على أن البيعة الثانية تمثل ذكرى لإنجاز لا يقارن بغيره وأرضية ثابتة ومشتركة للمقدرة على العطاء.. ليصبح الإبداع دوما القاسم المشترك لهذه الإنجازات التي ستظل رقما يصعب تجاوزه وبحصافة القراءة المبكرة لأرقام المستقبل ورؤية التحول بإنزال خطط التنمية على أرض الواقع والاعتماد على تنمية الموارد الاقتصادية والبشرية وحيوية القطاع الخاص.

فيما أشار عضو مجلس الإدارة حاتم عمر الحضرمي إلى أن خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- استطاع أن يضع المملكة في مقدمة الدول التي تتمتع بحضور عالمي متميز بما لها من إسهامات ملموسة في الساحة الدولية بالإضافة إلى مجهوداته في تحقيق التعاون الدولي في سبيل النهوض بالمجتمعات الإسلامية في الحصول على المتطلبات الأساسية لتحقيق نمائها واستقرارها.

وأكد عضو مجلس الإدارة مدني الأحمدي أن الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله- منذ توليه مقاليد الحكم وسدة القيادة وهو غني عن التعريف على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي عرف قائدا محنكا يزن الأمور بميزان الحكمة والتقدير السليم ويعمل دوما لرفع الأمة الإسلامية وقد أقر -أيده الله- منذ بداية عهده جملة من الأساسيات المحكمة في تعزيز رؤية متكاملة وفق قراءة تفصيلية للعديد من المعالم البارزة لخطوط المستقبل.

وقال عضو المجلس محمد نويفع الحربي إنه لا يخفى على أحد ما سطره ويسطره قائد المسيرة من إنجازات ستكون مفخرة للتاريخ والأمة العربية والإسلامية بفضل أفقه الواسع ورؤيته السديدة بمعاونة ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وولي ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بعد أن تمت مبايعتهم لتولى هذه المناصب المهمة حرصا على استدامة الاستقرار الذي يحفز على العطاء والعمل من أجل الوطن وخير الأمة العربية والإسلامية.

وأشار عضو مجلس الإدارة عبدالله دقاق إلى جملة من المبادرات لقائد المسيرة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- في خدمة المواطن والوطن والأمة الإسلامية جمعاء من خلال شرف الخدمة للحرمين الشريفين وتوفير الأمن والأمان لضيوف الرحمن والمعتمرين والزوار من كافة أنحاء العالم وما زين به جيد الوطن منذ بواكير تسلمه لمقاليد الحكم من إنجازات ستكون مفخرة للتاريخ والأمة العربية والإسلامية بفضل أفقه الواسع ورؤيته التي تجاوزت الواقع إلى أفق أوسع تخطيطا وتنفيذا.

image 0

حاتم الحضرمي

image 0

محمد العلوي

image 0

أحمد الصاعدي

image 0

مدني الأحمدي

image 0

منير ناصر