أخبار عاجلة

تخريج دفعـات جديـدة لقـوات أمن المنشـآت في الشـرقية

أكد قائد قوات أمن المنشآت اللواء سعد الجباري على أنّ تخريج الدفعة الثانية لمنسوبي قوات أمن المنشآت في المنطقة الشرقية يعدّ نقلة نوعية لحماية المواقع الاقتصادية بالمملكة، مبيّناً أنّ تقديم الدفعة الثانية مع بقية الدفعات يُكمّل المنظومة الأمنية لرفع مستوى الحماية بجميع المواقع التي تقع تحت مسؤولية قوات أمن المنشآت، والاستعداد للمشاركة مع القطاعات الأمنية الأخرى للذود عن الوطن بجميع الإمكانات المتوفرة، بما فيها المدرعات والمصفحات والتي دخلت الخدمة بالقوات مؤخراً.

كان ذلك خلال حفل تخريج معهد تدريب محمد بن نايف لحماية وأمن المنشآت لدورتين: الأولى دورة مكافحة المخدرات تخرج منها (420) مجندا، والثانية دورة مكافحة الإرهاب للتدخل السريع التي تخرج منها (58) متدربا، فيما استبعد منها (34) شخصا من أصل (92) شخصا خاضوا الدورة.

وفي كلمته أشاد اللواء الجباري بتطوير العملية التدريبية بشكل يتوافق مع ما يتم تأديته من مهام أمنية مختلفة، وذلك إنفاذا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وموافقته -حفظه الله- على عقد دورات التدخل السريع ومكافحة الإرهاب لضباط وأفراد قوات أمن المنشآت، والذي لا يألو جهدا لدعم القوات لجميع الاحتياجات البشرية والآلية وكافة أنواع الأسلحة الخفيفة لتأدية المهام المناطة بنا بكل كفاءة واقتدار.

وأضاف "كما ذكرت في تخريج الدفعة الأولى بأنها البداية وتستمر المسيرة في تدريب منسوبي القوات في التدخل السريع ومكافحة الإرهاب والتدريب التخصصي الذي يؤهلهم عن الذود عن مقدرات الوطن البترولية والصناعية والحيوية لاسيما مع الظروف الأمنية التي تتطلب منا جميعا الاستعداد والتأهب لمواجهة أي أخطار محتملة".

فيما شكر مدير الإدارة العامة للمخدرات اللواء أحمد الزهراني القائمين على المعهد؛ "لما شاهدناه اليوم من كفاءة في التدريب والرقي في العمل الميداني لرجل الأمن وصقل مهاراته، الأمر الذي جاء إنفاذاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف، الذي يحرص دائما على أن يكون رجل الأمن رجل قوي ويحمل مهارة عالية في التدريب، ونحن اليوم نشاهد رجال الأمن الأبطال الذين تدربوا في المعهد وسوف يكونون لبنة صالحة في مجال الأمن ويكونون صفا ويدا واحدة ضد من يريد العبث بأمن بلادنا ومقدرات هذا البلد"، مخاطبا الخريجين "إننا نشد على أيديكم ونسأل الله أن يعينكم في مهامكم، ونسأل الله أن يوفق بهم بلادنا".

ونفذ المعهد في حفل التخرج فرضيات بالذخيرة في مجالات مكافحة الإرهاب تكللت بالنجاح، إذ ظهرت قوة وصلابة رجال الأمن في التصدي للعدو المفترض، ورسمت الخطط التي شاهدها الحاضرون والضيوف في المخيم المنصوب للمناسبة، كما تم تطبيق فرضيات في مجال مكافحة المخدرات، وأدى مكافحو المهربين المهام بكل حرفية وقوة.

image 0

قائد قوات أمن المنشآت والقيادات العسكرية في الحفل (عدسة/ زكريا العليوي)

image 0

مسيرة الخريجين أمام ضيوف الحفل

image 0

نفذ الخريجون مختلف الفرضيات للتصدي للإرهاب