أخبار عاجلة

«الإسكان» تواصل توزيع الـ100 ألف منتج سكني بتسليم مشروع «الشنان» في حائل

«الإسكان» تواصل توزيع الـ100 ألف منتج سكني بتسليم مشروع «الشنان» في حائل «الإسكان» تواصل توزيع الـ100 ألف منتج سكني بتسليم مشروع «الشنان» في حائل

رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل امس، حفل تسليم مشروع إسكان محافظة الشنان في منطقة حائل، وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر آل سعود مستشار معالي وزير الإسكان المشرف العام على الإدارة العامة لفروع وزاره الإسكان بالمناطق. ويقع المشروع الذي يأتي ضمن المائة ألف منتج سكني الذي أعلنت الوزارة عن تخصيصها وتسليمها مطلع الشهر الجاري، على مساحة تبلغ 170 ألف متر مربع، ويتضمن 111 وحدة سكنية مساحة كل منها 500 متر مربع، فيما تتكامل فيه البنية التحتية من شبكات مياه وكهرباء واتصالات وإنارة وأرصفة وغيرها، فضلاً عمّا يشتمل عليه من مواقع مخصصة للمرافق الخدمية التي تتضمن مساجد ومدارس ومراكز صحية وأمنية وتجارية وترفيهية. وقدّم الأمير سعود بن طلال بن بدر آل سعود مستشار وزير الإسكان المشرف العام على الإدارة العامة لفروع الوزارة بالمناطق، الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل-، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز على ما يقدمانه من دعم واهتمام لمشاريع وزارة الإسكان وتسهيل جميع الإجراءات أمامها لتمكين المواطنين من امتلاك السكن المناسب، مؤكداً أن الوزارة ستواصل جهودها وبرامجها لتحقيق أهدافها في دعم القطاع وتنميته والارتقاء به وتوفير السكن لجميع المواطنين بخيارات متنوعة وجودة عالية وسعر مناسبة.

وأوضح الأمير سعود بن طلال، أن مشروع إسكان الشنان يأتي ضمن مشاريع الوزارة التي تنفذها على مستوى منطقة حائل وبقية المناطق الأخرى، مشيراً إلى أنه يأتي امتداداً لما أعلنته الوزارة مطلع الشهر الجاري بتخصيص وتسليم 100 ألف منتج سكني على مدى عام في جميع المناطق، إذ استهلت الوزارة ذلك بتوزيع مشروع إسكان محافظة حفر الباطن بالمنطقة الشرقية، ثم مشروع إسكان محافظة رياض الخبراء بمنطقة القصيم، مبيّناً أن الوزارة ستواصل التخصيص والتسليم لجميع المواطنين المستحقين الذين تقدّموا على بوابة الدعم السكني «إسكان» وانطبقت عليهم شروط الاستحقاق. وأضاف خلال كلمته: «إن استراتيجية وزارة الإسكان ارتكزت على هدفين أساسيين هما: دعم العرض وتمكين الطلب، وتحقيقاً لهذين الهدفين اتخذت الوزارة عدداً من الخطوات والبرامج والمبادرات التي من شأنها الإسهام في الوصول إلى ما نصبو إليه، فإلى جانب المشاريع الإسكانية التي تتوزع في جميع مناطق المملكة بمختلف مدنها ومحافظتها ومراكزها والتي تشمل الوحدات السكنية الجاهزة من فلل وشقق إضافة إلى أراضٍ.

وتم إطلاق مجموعة من البرامج الرافدة مثل الشراكة مع القطاع الخاص سعياً إلى ضخ المزيد من الوحدات السكنية ذات الخيارات المتنوعة والجودة العالية والسعر المناسب، وقد تم البدء في ذلك من خلال إبرام عدد من الشراكات مع مطورين عقاريين مؤهلين من داخل المملكة وخارجها، وكذلك تم إطلاق مركز خدمات المطورين «إتمام» الذي يهدف إلى تسريع تنفيذ المشاريع الإسكانية واعتماد المخططات، وأيضاً نظام الرسوم على الأراضي البيضاء، ونظام البيع على الخارطة، وبرنامج اتحاد الملاك، ونظام «إيجار»، فضلاً عن برامج صندوق التنمية العقارية وغيرها من البرامج الأخرى التي ستحقق بمشيئة الله تعالى التنمية الإسكانية المستدامة وتسهّل على المواطنين امتلاك المساكن التي تلبّي رغباتهم». بعد ذلك تم تسليم عدد من المواطنين المستحقين وحداتهم السكنية ضمن المشروع، ثم تم تكريم الجهات الحكومية ذات العلاقة، فيما قدّم الأمير سعود بن طلال بن بدر درعاً تذكرياً لنائب أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز، تقديراً من وزارة الإسكان لجهود إمارة المنطقة.