أخبار عاجلة

.. عقاب مروع من سائق تاكسي لراكب بسبب كمامة

بالفيديو.. عقاب مروع من سائق تاكسي لراكب بسبب كمامة .. عقاب مروع من سائق تاكسي لراكب بسبب كمامة
الراكب: كان يقود السيارة كالمجنون

بالفيديو.. عقاب مروع من سائق تاكسي لراكب بسبب كمامة

فتح الراكب الباب الخلفي للتاكسي ووضع قدماً على الأرض، كان يهم بمغادرة السيارة في أحد أحياء لندن، حين زمجرت الإطارات، واندفعت المركبة مغادرة وساحبة جسد الراكب، الذي استند على الهواء، ليسقط على ظهره وهو مصاب بالذهول.

وحسب صحيفة " الديلي ميل" البريطانية، حدثت هذه الواقعة الصادمة حوالي الساعة 11 صباح يوم 4 سبتمبر الجاري، حين طلب البريطاني جاي هنري، 36 عاما، سيارة تاكسي كي تنقله من مسكنه في منطقة هاكني شرقي لندن إلى منزل والدته في ستانفورد هيل شمالي المدينة.

وتضيف الصحيفة: إن مشاكل الركاب مع سائقي التاكسي من اللقطات المتكررة على الطرق، لكن ما فعله هذا السائق كان صادما، وتسبب بإصابة الراكب.

وقد نقلت الصحيفة عن " هنري" الذي يعمل كمهندس ديكور، أنه أصيب بالتواء في قدمه وكدمة اسفل ظهره، وهي الإصابات التي تمنعه عن العمل لعدة أسابيع.

وروى " هنري" أن المشكلة بدأت عندما أدرك وهو يفتح باب التاكسي أنه نسي قناع الوجه، فاضطر إلى العودة إلى داخل المنزل لجلب القناع، ولم يستغرق الأمر أكثر من دقيقة، لكن السائق صاح غاضبا: " هل تعتقد أنني عبدك ".

فقلت للسائق "فقط قد السيارة، لدي قناعي الآن، دعنا نذهب".

فرد السائق: "هل تعتقد أنك رئيسي بالعمل لتأمرني".

قلت له: "أرجوك فقط قد السيارة، سوف نتأخر".

ويضيف " هنري": عندما بدأ القيادة، كان يسير كالمجنون، وقد تخطى إشارات المرور الحمراء مرتين.

فقلت له: " يبدو أنك لا تحب وظيفتك، يمكنك أن تحصل على وظيفة جديدة".

وحين لاحظت أن السيارة غير نظيفة، قلت له: "ربما إذا قمت بتنظيف سيارتك، فسوف تشعر بتحسن".

وعندما وصل " هنري" إلى مقصده، كان السائق قد أصبح في ذروة غضبه.

يقول الراكب: فتحت الباب للخروج وسمعته يتمتم بكلمة "عبد" مرة أخرى، كان قدمي خارج السيارة وبقية جسدي بالداخل، فانطلق وأنا معلق خارج السيارة.

ويظهر الفيديو سيارة تويوتا بيريوس زرقاء وهي تتوقف بجوار الرصيف، بينما يفتح الراكب الباب الخلفي، ويضع قدما على الأرض مغادرا السيارة، وفجأة اندفعت المركبة مغادرة وساحبة الراكب، الذي سقط على ظهره وهو مصاب بالذهول.

وقالت شرطة سكوتلانديارد إن الضباط يحققون في مزاعم اعتداء على راكب تاكسي، ولكن لم يتم توقيف أي شخص حتى الآن.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية