أخبار عاجلة

وصول ميسي للمحكمة للإدلاء بأقواله في قضية التهرب الضريبي

وصول ميسي للمحكمة للإدلاء بأقواله في قضية التهرب الضريبي وصول ميسي للمحكمة للإدلاء بأقواله في قضية التهرب الضريبي

(إفي): وسط ترقب إعلامي كبير وصل لاعب كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى محكمة برشلونة للمثول أمام القضاء الإسباني في قضية اتهامه بارتكاب ثلاث جرائم تهرب ضريبي.

ووصل نجم فريق برشلونة إلى المحكمة برفقة والده خورخي أوراسيو ميسي وشقيقه رودريجو على متن سيارة يقودها موظف من النادي الكتالوني.

ويمثل ميسي ووالده اليوم أمام المحكمة في القضية التي يتهمان فيها بارتكاب ثلاث جرائم تهرب ضريبي، في جلسة لا توجه خلالها النيابة الاتهام للمهاجم الأرجنتيني، بينما تطالب فيها هيئة الدفاع عن الدولة، التي تدافع عن مصالح الدولة الاسبانية، بسجنه 22 شهرا.

واحتشد عدد من الأشخاص أمام المحكمة لتشجيع ميسي، إلا أن شخصا هتف "ميسي ادفع للمالية".

وتطالب هيئة الدفاع عن الدولة بتوقيع عقوبة السجن 22 شهرا على ميسي ووالده للتهرب من سداد ضرائب تقدر بأربعة ملايين و100 ألف يورو مستحقة عن الحقوق الدعائية للاعب بين عامي 2007 و2009.

ومن ناحيتها، تطالب النيابة بحفظ القضية ضد ميسي وإدانة والده بالسجن 18 شهرا في اتهامات التهرب الضريبي الثلاثة حيث تعتبر أن اللاعب لم يكن على علم بتهرب والده، الذي يعد وكيل أعماله أيضا، من سداد الضرائب.

وكانت النيابة قد رفعت الدعوى في بادئ الأمر ضد ميسي ووالده ولكن بعدها طالبت بحفظ القضية بعد أن دفع اللاعب ووالده خمسة ملايين يورو هي قيمة المبلغ الذي تم التهرب منه بالإضافة إلى فوائده.

وأكد والد ميسي أنه يتحمل المسئولية كاملة عن إدارة شئون ابنه المالية، ولكن قاضية التحقيق قررت استمرار اتهام لاعب برشلونة وهو قرار أيدته فيما بعد محكمة برشلونة.

ويعد هذا أول مثول لميسي ووالده أمام القضاء منذ بدء جلسات المحاكمة أول أمس الثلاثاء.

وخلال جلسة أمس برأ المسئولون عن المكتب المتخصص في الضرائب القائم بأعمال اللاعب منذ 2004 ميسي من أي مسئولية، فيما يتسق مع موقف الدفاع الذي يقول إن "البرغوث" الأرجنتيني لم يكن على دراية مطلقا بالطريقة التي كان يعمل بها والده ومستشاروه المسئولون عن إدارة حساباته.

فيديو اليوم السابع