أمريكا تدافع عن مقاتلى المعارضة السورية بالقوة الجوية

أمريكا تدافع عن مقاتلى المعارضة السورية بالقوة الجوية أمريكا تدافع عن مقاتلى المعارضة السورية بالقوة الجوية
قال مسئولون أمريكيون أمس الأحد إن الولايات المتحدة قررت السماح بشن غارات جوية للدفاع عن مقاتلى المعارضة السورية الذين دربهم الجيش الأمريكى فى مواجهة أى مهاجمين حتى لو كانوا من القوات الموالية للرئيس السورى بشار الأسد.

ويهدف القرار الذى اتخذه الرئيس باراك أوباما والذى قد يعمق الدور الأمريكى فى الصراع السورى إلى حماية مجموعة المقاتلين السوريين الوليدة الذين سلحتهم ودربتهم الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية وليس القوات الحكومية السورية.

ولكن فى الحرب الأهلية السورية التى تسودها الفوضى لا يمثل مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية التهديد الوحيد على المجموعة التى دربتها الولايات المتحدة، وتعرضت أول دفعة من القوات التى دربتها الولايات المتحدة ونشرتها فى شمال سوريا للنيران يوم الجمعة من متشددين آخرين مما أدى إلى شن الولايات المتحدة أول غارات جوية معروفة لمساندة تلك القوات.

وقال مسئولون أمريكيون اشترطوا عدم نشر اسمائهم كى يتسن لهم تأكيد تفاصيل القرار إن الولايات المتحدة ستشن هجمات لدعم التقدم الذى أحرز ضد أهداف الدولة الإسلامية، وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أول من كشف عن القرار.

اليوم السابع