أخبار عاجلة

انطلاق ملتقى أفضل التطبيقات في التعليم الذكي

انطلاق ملتقى أفضل التطبيقات  في التعليم الذكي انطلاق ملتقى أفضل التطبيقات في التعليم الذكي

افتتحت «جامعة حمدان بن محمد الذكية» الدورة الأولى من «ملتقى أفضل التطبيقات في التعليم الذكي»، الحدث الأوّل من نوعه الذي يهدف إلى تشجيع تبادل أفضل الممارسات، ودعم تطبيق أعلى المعايير في المؤسسات التعليمية والأكاديمية والتدريبية في مختلف أنحاء العالم، من أجل دفع عجلة التطوّر والنمو المستمرين للتعليم الذكي.

وانطلقت أعمال اليوم الأول وسط مشاركة واسعة من مختلف دول العالم، بما فيها الولايات المتحدة الأميركية وأستراليا وروسيا وإيطاليا واليونان ونيجيريا وإندونيسيا والهند، إضافة إلى وسلطنة عُمان والبحرين والإمارات.

كما افتتح معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، رئيس مجلس أمناء «جامعة حمدان بن محمد الذكية»، «الحرم الجامعي الذكي» الأول من نوعه في العالم العربي الذي حظي بإشادة واسعة، باعتباره ركيزة أساسية لتوظيف التكنولوجيا الحديثة في خدمة جهود تطوير التعليم.

ويستند الحرم الذكي إلى استراتيجية قائمة على تلبية احتياجات الدراسين والهيئة التدريسية والإدارية على السواء، من خلال مجموعة من المزايا الذكية التي تشتمل على تقديم الاقتراحات، وتبادل المعلومات، والوصول إلى المقرّرات، وتقديم الواجبات الدراسية، والتسجيل في الامتحانات التقييمية، والاطلاع على الدرجات والسجل الدراسي باستخدام الأجهزة الذكية.

ويتيح الحرم الذكي أيضاً منصة ذكية لتعزيز التواصل الفعال بين الدارسين الجدد والحاليين، والإبلاغ عن الأعطال التقنية، فضلاً عن معرفة رصيد المحفظة الإلكترونية، ومتابعة المعاملات المالية العالقة، والدفع إلكترونياً.

وأعرب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم عن سعادته بإطلاق «ملتقى أفضل التطبيقات في التعليم الذكي 2014» الذي يوفر منصة استراتيجية لمناقشة أفضل السبل المتاحة لدفع عجلة تطوير التعليم، استناداً إلى أحدث التقنيات الذكية، مضيفاً: «أنّ تنظيم حدث دولي على هذا المستوى من التميز يصب في خدمة الجهود الرامية إلى ترسيخ ريادة دبي كوجهة رئيسة لاستضافة أبرز وأكبر الفعاليات العالمية، ودعم مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، في تحويل دبي إلى نموذج رائد لـ«المدن الذكية».

أفضل التطبيقات

وشهد الحدث إطلاق برنامج «جائزة أفضل التطبيقات في التعليم الذكي 2014»، بإشراف لجنة تحكيم دولية، ضمت عدداً من أبرز الشخصيات الرائدة في عالم تكنولوجيا المعلومات ومختلف المجالات الأكاديمية.

وتمّ الإعلان عن قائمة الفائزين بـ«جائزة أفضل التطبيقات في التعليم الذكي 2014» التي ضمت «برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي» عن فئة «توظيف تكنولوجيا التعلم الذكي»، وكل من «مركز التعلم والتعليم» في «جامعة ماكواري» و«معهد الإدارة العامة بمملكة البحرين» بالجائزة عن فئة «الشراكات الذكية»، إلى جانب مؤسسة «إتقان العالمية» ضمن فئة «توظيف التكنولوجيا». وتم اختيار «مطارات دبي» للحصول على جائزة تقديرية عن فئة «التعلم الذكي».

تصريح

قال الدكتور منصور العور، رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية: «يشرفنا تكريم هذه النخبة من المؤسسات الرائدة التي أظهرت تميزاً لافتاً في تطبيق أفضل الممارسات الدولية التي من شأنها دعم النمو والتطوّر المستمر للتعليم الذكي.

 وتكمن أهمية «جائزة أفضل التطبيقات في التعليم الذكي» في كونها المبادرة الأولى المتمحورة حول توفير أرضية متينة، لضمان تكامل أفضل الممارسات في التعليم الذكي تكاملاً راسخاً ضمن ثقافة المؤسسات التعليمية، بحيث تصبح قادرةً على الاستمرار والاستدامة».