أخبار عاجلة

مواطن يعثر في مزرعته الخاصة على جدي يحمل صفات ذكرية وأنثوية

مواطن  يعثر في مزرعته الخاصة على جدي يحمل صفات ذكرية وأنثوية مواطن يعثر في مزرعته الخاصة على جدي يحمل صفات ذكرية وأنثوية

عثر المواطن حسن مسعود الأحباي ،على جدي صغير، ولد في مزرعته الخاصة في منطقة اليحر، بحالة صحية جيدة ، وبعد عدة ايام  تبين له أن الجدي  المولود الذكر شكلا ،يمتلك مواصفات ذكرية وانثوية معا ،ألا انه يتصرف كأنثى ،فهو يحمل الصفتين الجنسيتين معا ،مؤكدا انه يمتلك المزرعة منذ عدة سنوات، وله خبرة واسعة في تربية الحيوانات وتكاثرها ، ولم تصادفه مثل هذه الحالة، حيث سبق ان ولدت لديه بعض المواشي وهي تحمل أطراف متعددة او برأسين، اما ان يولد عدنة حيوان بجنس مختلط فلم يحدث ذلك.

 " البيان"  عرضت الموضوع على  الدكتور سميح أبو طربوش ، اخصائي  الطب البيطري وامرض الخيول والماشية  في كلية نظم الأغذية والزراعة  في جامعة الإمارات ،حيث اكد ان هذه الظاهرة ،باتت طبيعية جدا،بان  يحمل المولود صفتين جنسيتين معا ، سواء عند البشر او الحيوانات ،والسبب المباشر يعود إلى تشوهات خلقية  سببها العوامل الوراثية في الكروموزومات الحاملة لصفة الجنس ،سواء عند البشر أو الحيوانات ،إضافة إلى وجود اساب أخرى مجهولة، مازال خبراء البحث العلمي يجري بحوثا معمقة فيها.

 كما أوضح أن البحوث العلمية الخاصة بتحويل الجنس عند البشر، قطعت شوطا كبيرا حيث تشير الأبحاث إلى وجود اضطرابات الهوية الجنسية، حيث يكون التكوين الجنيني ،بان يولد المولود بصفات ذكورية أو هرمونات انثوية، فالجنس البيولوجي بواسطة الجينات الوراثية والهرمونية ، وهناك تلا زم بين الجينات المورثة وينتج عن ذلك الجنس البيولوجي أو الجنس المختلط وهو صفة وراثية يحملها الجنين بحيث تتطور الأعضاء الجنسية الداخلية والخارجية ،وتكون غير واضحة المعالم ،فعند الجنس البشري تتم الدراسة على الشخص بشكل كامل لتحديد اكثر الصفات الجنسية ملازمة للشخص ،وعلى ضوء تلك الفحوصات الدقيقة والحساسة يمكن إجراء عمليات تحويل الجنس من ذكر لأنثى أو بالعكس، حسب الصفات المورثة ورغبة الشخص،اما إجراء مثل تلك العمليات على الحيوانات ،مازالت في إطار التجارب العلمية والمخبرية سيما في المنطقة العربية.
>