أخبار عاجلة

بالفيديو.. نائب محافظ البحيرة: إقامة أول منطقة لوجستية بحرية برشيد

بالفيديو.. نائب محافظ البحيرة: إقامة أول منطقة لوجستية بحرية برشيد بالفيديو.. نائب محافظ البحيرة: إقامة أول منطقة لوجستية بحرية برشيد
أكدت المهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة أنه تمت الموافقة بشكل مبدئى على إنشاء عدة مشروعات عملاقة بمحافظة البحيرة منها إقامة أول منطقة لوجستية بحرية بمنطقة إدكو بتكلفة قرابة 2 مليار دولار، على مساحة 2000 فدان بالشريط الساحلى بين منطقة إدكو ورشيد، تشمل إنشاء ميناء بحرى ورصيف تداول ومحطة حاويات تجارية (منطقة لوجستية) تستوعب 3.5 مليون حاوية بإدكو يتم تنفيذ المشروع خلال 3 سنوات من عام 2016 حتى عام 2019.

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (1)

وشددت نائب محافظ البحيرة أن المحافظة لا تبيع الأرض نهائيا وإنما بحق الانتفاع كى تكون المحافظة شريكا فى هذه المشروعات العملاقة، والتى ستحدث طفرة اقتصادية هائلة بالمحافظة، مما سيساهم فى تنفيذ الخطط التنموية للدولة، وتوفير ألاف فرص العمل للشباب خاصة أبناء محافظة البحيرة.

وأضافت فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن هذا المشروع البحرى إذا كتب له النجاح سيغير وجه منطقتى رشيد وإدكو بالكامل، ويحول ميناء إدكو إلى ميناء عالمى لاستيعاب السفن العملاقة بالبحر المتوسط خاصة مع عمليات التكريك بالممرات الملاحية المؤدية إلى الميناء، لافته أن سوف يعتمد كميناء دولى بعد إنشاء محطة الحاويات الدولية المزمع إنشاؤها، وبالتالى سوف يكون ميناء مضافا متميزا لموانى ، مما يسفر عن إنشاء مركز عالمى لتداول وحركة الحاويات بين أوربا والشرق الأقصى بما يحقق زيادة فى العائد على الدولة المصرية من زيادة سعة الموانى المصرية وتشغيل الأيدى العاملة.

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (2)

وأوضحت المهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة أن هذا المشروع سيساهم فى القضاء على ظاهرة البطالة وخاصة على سكان هذه المنطقة، حيث أن المشروع سوف يعمل على تشغيل نحو 10 آلاف فرصة عمل من شباب هذه المنطقة بصورة مباشرة بالإضافة إلى آلاف الفرص الغير مباشرة من خلال اشتراط المحافظة أن يكون المقاولين والموردين للمشروع من أفراد المجتمع المحلى مادامت قد انطبقت عليهم الشروط.

وأكدت نائب المحافظ أن هذا المشروع سيحقق عمليات تطوير وتجميل مداخل ومخارج طرق منطقة إدكو مع إنشاء طرق رئيسية وفرعية جديدة مما سوف يعود بالنفع على أهالى المنطقة، بالإضافة إلى المشاركة المجتمعية فى تطوير ودعم مستشفى إدكو ومدارسها بملايين الجنيهات.

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (3)

وأشارت نائب المحافظ أن المشروع سوف يكون جاذبا للشركات الملاحية الناقلة للحاويات نظرا لوفرة الأرصفة والمعدات الحديثة جدا والتى سوف تستخدم به وبأسلوب الإدارة الحديثة المتطورة التى سوف يدار بها المشروع وخاصة لتوافر الساحات وهذه الميزة لا تتواجد فى ميناء الإسكندرية والدخيلة، حيث إن الساحات محدودة هناك، وبالتالى فإن الدولة لن تتحمل أى غرامات تأخير تسدد بالعملة الصعبة نتيجة لعدم انتظار السفن وتكدسها بالموانى حيث إن السفن التى تجد أنها سوف تنتظر بمينائى الإسكندرية والدخيلة سوف تتوجه إلى ميناء إدكو للتراكى على محطة الحاويات المزمع إنشاؤها بهذا المشروع .

لافتة إلى أن هذا المشروع يعتبر إضافة إستراتيجية إلى منظومة النقل البحرى بجمهورية مصر العربية وسوف يزداد حجم الحاويات المتداولة بموانى مصر بنسبة لا تقل عن 30% من إجمالى الحاويات التى تم تداولها فى 2012/ 2013.

وبشأن أهمية مشروع إنتاج الغاز بمنطقة رشيد وادكو التابعة لشركة بريتش بتروليوم (BP) أوضحت نائبة محافظ البحيرة أنه نظرا لأهمية المشروع، فقد التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى، بروبرت دادلى الرئيس التنفيذى لشركة "بريتش بتروليوم"، خلال زيارته الأخيرة للندن، وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال لقائه الذى جمعه بالرئيس التنفيذى لشركة "بريتش بتروليوم " على تقدير مصر للنشاط الذى تقوم به الشركة بوصفها إحدى أهم الشركات العاملة فى السوق المصرية، خاصة فى ضوء ما تشهده مصر حاليًا من اكتشافات جديدة فى مجال الغاز والأولوية المتقدمة التى توليها الدولة لقطاع الطاقة، ومن جانبه عبر الرئيس التنفيذى لبريتش بتروليوم عن سعادة الشركة بالعمل فى مصر وتقديرها للتعاون مع السلطات المصرية واستعرض فى هذا الإطار المشروعات المختلفة للشركة والتى كان من بينها تنمية إحتياطات الغاز المكتشفة بمنطقة شمال الإسكندرية ومناطق امتياز غرب البحر المتوسط للمياه العميقة والتى تقدر بنحو خمس تريليونات قدم مكعب مكعب غاز، بما يعادل حوالى 20% من الإنتاج الإجمالى الحالى للغاز.

وأكدت نائبة محافظ البحيرة، أن مشروع إنتاج الغاز بمنطقة رشيد وادكو التابعة لشركة بريتش بتروليوم (BP) من المشروعات القومية التى سوف تغطى احتياجات السوق المحلية المصرية من الغاز ومن المقرر أن يصل انتاج المشروع إلى حوالى 5 مليارات متر مكعب بنهاية عام 2019 من خلال تطوير عدد 5 حقول إنتاج باستثمارات تزيد عن 13 مليار دولار .

وشددت نائب محافظ البحيرة أنه فى حالة عدم ضخ الاستثمارات المناسبة لاستخراج هذه الاحتياطات كانت ستظل هذه الموارد بدون استخراج وتنمية، مما يؤثر بالسلب على إمدادات الطاقة التى تحتاجها مصر لمواجهة الاحتياجات المتزايدة للطلب المحلى على الغاز خاصة فى مجال توليد الطاقة الكهربائية والتنمية الصناعية، فضلا عن تحمل مصر نفقات توفير الوقود البديل التى تتعدى حوالى 50 مليار دولار طوال فترة الإنتاج.

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (4)

وأوضحت نائب محافظ البحيرة إلى أن مجلس إدارة شركة بريتش بتروليوم (BP) أكد على الخطة المستقبلية فى إنشاء مدرسة فنية للبترول بالإضافة لدورها فى المساهمة بالمشاركة المجتمعية وتلبية مطالب المجتمع المدنى من خلال تنمية وتطوير البيئة المحيطة بكل من رشيد وأدكو والتوسع فى المشروعات الخدمية وإقامة مراكز للشباب ومستشفيات وتطهير وتطوير بحيرة إدكو ومنح قروض صغيرة لبعض المواطنين .

وشددت نائب محافظ البحيرة على ضرورة مراعاة الشركة للاشتراطات البيئية وتحقيق مطالب الأمن الصناعى والبيئى واهتمامها بالرعاية المجتمعية لمواطنى المنطقة، وتوفير فرص عمل لهم ومنحهم أولوية فى التشغيل .

وأكدت نائب محافظ البحيرة أنه بمجرد الانتهاء من المشروع سوف يمثل الإنتاج من مشروع غرب دلتا النيل أكثر من 20% من إجمالى الإنتاج الحالى للغاز فى مصر مع فرصة زيادة هذا الإنتاج وفقا للتقييم المستقبلى ونجاح العمليات الاستكشافية.

لافتة أنه سيتم ضخ كل الغاز فى الشبكة القومية للغاز التابعة للشركات المصرية للغازات الطبيعية (جاسكو) فى حين يتم ضخ المتكثفات فى خط المتكثفات الموجود بالمنطقة التابع لشركة أنابيب البترول لتلبية طلب السوق المحلى.

ويمثل مشروع غازات غرب دلتا النيل أفضل الاختيارات المتاحة لمصادر الطاقة فى الوقت الحالى والذى يؤدى إلى توفير مليارات الدولارات بالمقارنة بمصادر الطاقة البديلة.

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (5)

حوار مع لمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة (6)
>

مصر 365