أخبار عاجلة

رسميًا.. مصر تتسلم حاملة المروحيات «جمال عبد الناصر» من طراز «ميسترال»

رسميًا.. مصر تتسلم حاملة المروحيات «جمال عبد الناصر» من طراز «ميسترال» رسميًا.. مصر تتسلم حاملة المروحيات «جمال عبد الناصر» من طراز «ميسترال»

ميسترال

بدأت منذ قليل مراسم استلام لحاملة الطائرات الفرنسية جمال عبد الناصر من طراز ميسترال كأول حاملة طائرات تدخل الخدمة في القوات المسلحة المصرية.

 وبدأت مراسم تسلم حاملة الطائرات بتلاوة القرآن الكريم، ثم عزف السلامين الوطنيين لمصر وفرنسا، أعقبها كلمتين مقتضبتين لقائدي القوات البحرية المصرى الفريق أسامة منير ربيع ونظيره الفرنسى بعزف الموسيقى العسكرية رفع العلم المصرى على حاملة طائرات الهليكوبتر.

وشارك فى حفل التسليم، جان إيف لودريان، وزير الدفاع الفرنسي، والفريق أسامة ربيع، قائد القوات البحرية، وعدد من قادة القوات المسلحة والسفارة المصرية ووفد إعلامي.

وأعقب مراسم رفع العلم على «الحاملة»، تفقد وعرض شامل لمختلف وحداتها وقدراتها القتالية الكبيرة، وما يمكن أن تنفذه من مهام متعددة، بما يعد إضافة لمنظومة التسليح، وطفرة فى الإستراتيجية العسكرية المصرية.

وبهذا تصبح مصر أول دولة بالشرق الأوسط وإفريقيا، تمتلك حاملة طائرات، وثالث دولة، بعد فرنسا وإسبانيا، فى منطقة المتوسط.

وتعد الميسترال من أحدث حاملات الهليكوبتر على مستوى العالم، ولها قدرة عالية على القيادة والسيطرة، وتحتوى على مركز عمليات متكامل، ولها قدرة على تحمل مروحيات الهيل والدبابات والمركبات والأفراد والمقاتلين بمعدتاهم مع وجود سطح طيران مجهز لاستقبال الطائرات ليلا ونهارا، بالإضافة إلى أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا العالمية من مستشعرات وأجهزة اتصالات حديثة.

مواصفتها الفنية:

من أبرز المواصفات الفنية للسفينة الحربية ميسترال وفقا لبيان معتمد من هيئة عمليات القوات المسلحة، حيث تبلغ إزاحة السفينة 22 ألف طن حمولة كاملة، والطول الكلى يبلغ 199 مترا، والعرض 32 مترا والسرعة 19 عقدة، الارتفاع 58 مترا، ومدى الإبحار 30 يوما بمدى 10 آلاف ميل بحرى، وطاقم السفينة يبلغ 30 ضابطا، و140 دراجة أخرى.

تنقسم السفينة الميسترال إلى 12 سطحا منها 5 أسطح لتحميل الطائرات ومركبات القتال كالتالى:-

أولا:- سطح الطيران الرئيسى ويشتمل على 6 نقاط إقلاع وهبوط للهيل.

ثانيا:- هنجر للطيران يسمح بتخزين من 12 إلى 16 طائرة طبقا للحجم والحمولة أو 35 مركبة مدرعة على السطح.

ثالثا:- سطح المركبات العلوى ويسمح بتحميل 70 عربة مدرعة أنواع مختلفة.

رابعا:- سطح المركبات السفلى ويستخدم فى تحميل المركبات والمجنزرات من 6 إلى 9 دبابة طبقا للحمولة.

خامسا:- هنجر الوسائط “الحوض” ويتسع لتحميل 2 وسيطة إبرار طراز “ال سى أم” ووسيطة أبرار طراز “ال – سى اى تى”.

إمكاناتها وقدراتها العملياتية:

ويمكن للسفينة ميسترال تحميل من 450 إلى 700 فرد بمعداتهم طبقا لمدة الإبحار، بالإضافة إلى تحميل وسائط للإنزال السريع والإبرار توجد بالسطح السفلى المائى لنقل الأفراد والمدرعات والدبابات من طراز “ال ى ام” و”ال- سى اى تى “.

السفينة ميسترال مجهزة للعمل كمستشفى بحرى على مساحة 750 مترا مربعا تستوعب غرفتى عمليات، غرفة أشعة إكس، وقسم خاص بالأسنان، وأحدث جيل من الماسحات الإشعاعية و69 سريرا طبيا، بالإضافة إلى قدرتها على إخلاء 2000 فرد طبقا للمساحة المتيسرة بإجمالى مساحة 2650 مترا مربعا.

ومن أبرز مهام الميسترال

- القيام بأعمال الإنزال البحري.

- القيام بأعمال النقل البحرى الإستراتيجي.

- تنفيذ مهام الإخلاء وتقديم أعمال الدعم اللوجيستى للمناطق المنكوبة.

- تقديم العلاج الطبى المؤهل لقوات التشكيل.

- العمل كمركز قيادة مشترك بالبحر.

- إدارة أعمال البحث والإنقاذ للأرواح بالبحر.


>

أونا