أخبار عاجلة

رئيس برلمان العراق يبحث مع وجهاء عشائر ديالى المشاركة فى حفظ أمن مدنهم

رئيس برلمان العراق يبحث مع وجهاء عشائر ديالى المشاركة فى حفظ أمن مدنهم رئيس برلمان العراق يبحث مع وجهاء عشائر ديالى المشاركة فى حفظ أمن مدنهم
ناقش رئيس مجلس النواب العراقى سليم الجبورى، مساء اليوم الأربعاء فى بغداد ، وفدا من شيوخ ووجهاء عشائر محافظة ديالى، تطورات الوضع السياسى والأمنى فى المحافظة وأهمية مشاركة أبنائها فى حفظ أمن مدنهم والعمل على إنشاء قوات حشد عشائرى ودمجهم ضمن القوات الأمنية من أجل حفظ الأمن والأرض.

وقال الجبورى إنه على تواصل مستمر مع العديد من القيادات الأمنية فى ديالى، من أجل تأمين كافة المدن والأقضية فيها والعمل على استكمال عودة جميع النازحين إلى مناطقهم المحررة من تنظيم(داعش) الإرهابى.. مؤكدا أهمية تطبيق القانون وحماية الأهالى وضبط المشهد الأمنى وعدم جعله خاضعا لأى تنافس أو خلاف سياسي.

وتشهد مناطق المقدادية وبعقوبة فى ديالى تفجيرات إرهابية متكررة ينفذها تنظيم (داعش) لخلق فتنة طائفية، لاسيما فى المناطق المختلطة للسنة والشيعة والتى كان آخرها فى 29 مايو الماضى بالمقدادية، حيث وقع تفجير بواسطة انتحارى يرتدى حزاما ناسفا فى حى المعلمين بمدينة المقدادية مما أسفر عن مقتل وإصابة 30 عراقيا.

وأكد الدكتور سليم الجبورى أن السلطة التشريعية تبارك كل الانتصارات المتحققة وكل الجهود المبذولة لذلك، وأنها ماضية فى إيجاد حالة من التكامل بين الجهدين السياسى والعسكرى لإنهاء كل الأزمات السياسية والامنية والاقتصادية بغية تحرير كل شبر من أرض العراق وإعادة النازحين إلى ديارهم، وتأمين المواطن العراقى فى جميع المحافظات والمدن وتوفير حياة كريمة آمنة له.

وكان الجبورى زار قضاء "الكرمة" المحرر شمال شرقى الفلوجة بالأنبار يرافقه وفد نيابى لبحث أوضاع النازحين وسبل إنقاذ المحتجزين فى الفلوجة التى يسيطر عليها (داعش).. كما التقى بمقر عمليات الفلوجة بالقادة الميدانين وبحث معهم مجمل الأوضاع الإنسانية وسبل إنقاذ العوائل المرتهنة بيد التنظيم ، وتهيئة الممرات الآمنة لهم بما يحفظ حياتهم ويمهد لخروجهم بشكل آمن، وإيواء العوائل النازحة.

كما عقد رئيس البرلمان اجتماعا فى مقر قيادة "الفرقة الأولى تدخل سريع" بحضور القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى ونخبة من قيادات الفرقة، استمع خلاله لشرح مفصل عن سير العمليات والإنجازات والخطط الموضوعة لتحرير الفلوجة بشكل كامل.
>

مصر 365