أخبار عاجلة

حكايات كوبا أمريكا (5) - نظام غريب .. ونهائي أكثر غرابة

"كوبا أمريكا" .. البطولة الأقدم في عالم كرة القدم الدولية تحتفل هذا العام بمرور قرن من الزمان على ظهورها. 100 عام شهدت تنظيم 44 نسخة من البطولة، قبل انطلاق النسخة الاحتفالية "كوبا أمريكا المئوية" بعد أيام قليلة في ضيافة الولايات المتحدة الأمريكية..

100 عام مليئة بالحكايات الغريبة والمثيرة.. حكايات كوبا أمريكا..

نظام جديد

اعتبارا من نسخة 1975 ظهر اسم "كوبا أمريكا" للوجود، بعد أن كان يطلق عليها سابقا "كأس أمريكا الجنوبية للمنتخبات". وتم اعتماد نظام جديد وغريب للمسابقة..

البطولة استمرت أكثر من ثلاثة أشهر، ولم تقم في دولة معينة بل في كل دول القارة، وبنظام غريب على بطولة قارية. تم إعفاء منتخب أوروجواي من الدور الأول ليبلغ نصف النهائي مباشرة بصفته حامل اللقب، بينما قسمت المنتخبات التسعة المتبقية على ثلاث مجموعات، لتلعب بنظام الذهاب والإياب على أن يتأهل الأول من كل مجموعة للدور نصف النهائي ليلتحق بأوروجواي.

الدور نصف النهائي أقيم بنفس الطريقة ذهابا وإيابا، وفيه تفوقت بيرو على البرازيل بينما تغلبت كولومبيا على أوروجواي.. وتقرر إقامة الدور النهائي بذات الطريقة، مع عدم احتساب فارق الأهداف بين مباراتي الذهاب والإياب. كولومبيا فازت بملعبها بهدف وحيد لترد بيرو بالفوز على أرضها بهدفين.. ونظرا لعدم اعتماد فارق الأهداف أقيمت مباراة فاصلة في بوليفيا انتهت بفوز بيرو بهدف، لتحقق بيرو اللقب للمرة الثانية في تاريخها.

النهائي الأغرب

16851073.jpg

بدلاً من إقامة البطولة في كل عام أو مرتين في عام واحد مثلما حدث من قبل، تم الاتفاق على إقامتها مرة كل أربع سنوات اعتبارا من عام 1975. نسخة 1979 أقيمت بنفس نظام سابقتها بالمداورة بين كل منتخبات القارة وبنظام الذهاب والإياب، وتم تجنيب حامل اللقب بيرو أيضا من دور المجموعات لتبلغ نصف النهائي مباشرة.

منتخبات باراجواي والبرازيل وتشيلي التحقت ببيرو في نصف النهائي، لتتأهل باراجواي وتشيلي للدور النهائي الذي أقيم بنفس نظام النسخة السابقة، ذهابا وإيابا ودون النظر لفارق الأهداف في المباراتين.

G574efae4b5dcf.jpg

باراجواي فازت بملعبها بثلاثية، وردت تشيلي بالفوز على أرضها بهدف وحيد، لتقام مباراة فاصلة بين الفريقين في الأرجنتين.. المباراة انتهت بالتعادل السلبي في وقتيها الأصلي والإضافي.. ولأن نظام ركلات الترجيح لم يكن مطبقا بعد كان من الطبيعي أن تتم إعادة المباراة مرة أخرى مثلما كان متبعاً في هذا الوقت..

G574efae5353bc.jpg

لكن اتحاد أمريكا الجنوبية قرر عدم إعادة المباراة والعودة مرة أخرى لتطبيق قاعدة الأهداف، ليعتمد فوز باراجواي باللقب نظراً لفوزها بثلاثة أهداف مقابل فوز تشيلي بهدف وحيد في مباراتي النهائي الطبيعيتين، ودون النظر للمباراة الفاصلة التي انتهت بالتعادل.. لتحقق باراجواي لقبها الثاني في تاريخ البطولة بعد نهائي هو الأغرب.

فيديو اليوم السابع