«طرق دبي» تفتتح «الجمعة» جسر الوصل ضمن مشروع قناة دبي المائية

«طرق دبي» تفتتح «الجمعة» جسر الوصل ضمن مشروع قناة دبي المائية «طرق دبي» تفتتح «الجمعة» جسر الوصل ضمن مشروع قناة دبي المائية

تفتتح هيئة الطرق والمواصلات يوم (الجمعة) جسر شارع الوصل، ضمن المرحلة الثانية من مشروع قناة دبي، الذي يتألف من مسارين في كل اتجاه إضافة لمسار يخدم حركة المرور المتجه من شارع الوصل إلى شارع الآثار، ويمر الجسر أعلى القناة بارتفاع ثمانية أمتار، بما يسمح بحركة الملاحة البحرية على مدار الساعة، وسيسهم الجسر في تحسين الحركة المرورية على شارع الوصل، للقادمين من منطقة جميرا 1، باتجاه منطقتي جميرا 2، وجميرا 3، إلى شارع الحديقة والعكس.

وقال مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة: ستـُزالُ الإشارات الضوئية على تقاطع شارع الحديقة مع الوصل بحيث يسمح بانسيابية الحركة المرورية أعلى الجسور إضافة إلى انسيابية الحركة أسفل الجسر على شارع الوصل، للقادمين من شارع الحديقة والمتجهين يمينا إلى بر دبي، وشارع الآثار وجميرا، مشيراً إلى أنه بعد افتتاح جسر شارع الوصل ستـُستكمل أعمال مرحلة حفر القناة أسفل الجسور، وتنفيذ جميع ما تبقى من أعمال نهائية لاستكمال المشروع من طرق فرعية إضافة إلى إزالة التحويلات المرورية، وأعمال الأرصفة.

وأضاف: افتتحت الهيئة في شهر مارس الماضي ضمن عقد المرحلة الثانية من مشروع قناة دبي المائية، جسراً يخدم الحركة المرورية القادمة من شارع الآثار باتجاه شارع الحديقة فوق شارع الوصل، وساهم افتتاح الجسر في تسهيل حركة المرور للقادمين من شارع جميرا وشارع الآثار باتجاه شارع الحديقة وشارع الشيخ زايد، مشيراً إلى نسبة الإنجاز في جسر جميرا بلغت قرابة 70% ويتوقع الانتهاء من تنفيذه في منتصف شهر يوليو المقبل، وذلك بعد إنجاز كل أعمال الطرق الفرعية ومضمار الجري وأرصفة المشاة وما يتبعها من خدمات، فيما بلغت نسبة الإنجاز في أعمال الجسر الجنوبي على شارع الشيخ زايد في الاتجاه من دبي إلى  أبوظبي أكثر من 81%، ويتوقع افتتاحه في شهر يوليو المقبل.

تجدر الإشارة إلى  أن عقد المرحلة الثانية من مشروع قناة دبي المائية يشمل تنفيذ جسور على شارعي الوصل وجميرا فوق القناة تسمح بمرور اليخوت بارتفاع حتى ثمانية أمتار، كما تشمل إنشاء تقاطع طبقي حر متكامل لربط الحركة المرورية بين شوارع الوصل والحديقة والآثار، بما يحقق انسيابية تامة للحركة المرورية وذلك بديلا عن الإشارات الضوئية، إضافة إلى إنشاء جسور للوصول إلى  شبه الجزيرة المقترحة جنوب حديقة جميرا، ويشمل العقد أيضا أعمال تحويل الخدمات في ممرات أسفل القناة، إضافة إلى إنشاء عبارات احتياطية للخدمات أسفل القناة لتلبية المتطلبات المستقبلية المتوقعة، فيما يتضمن عقد المرحلة الأولى تنفيذ جسر على محور شارع الشيخ زايد بسعة ثمانية مسارات في كل اتجاه، يمر أعلى مجرى القناة بما يسمح بحركة ملاحية حرة على مدار الساعة، إضافة إلى  تعديل مسارات الطرق المتأثرة بما يحقق تكامل الحركة المرورية بين ضفتي القناة الجديدة، ويبلغ طول الجزء المتأثر من شارع الشيخ زايد حوالي 800 متر، كما يتضمن المشروع أعمال تحويل خطوط الخدمات القائمة، التي تأثرت بمسار القناة إضافة إلى  أعمال الإنارة الذكية، التي يجري التحكم بها عبر التطبيق الذكي، وأعمال النوافير المائية على الجسر، ويتضمن عقد المرحلة الثالثة حفر القناة المائية وبناء جوانب القناة، وبناء ثلاثة جسور للمشاة تربط ضفتي القناة في مواقع مميزة لتسهيل حركة تنقل السكان والزوار وتشجيع استخدام وسائل النقل الجماعي، وتحديداً وسائل النقل البحري، حيث تشمل هذه المرحلة كذلك بناء 10 محطات للنقل البحري، وأيضاً أعمال الردم لإنشاء شبه جزيرة صناعية على امتداد حديقة جميرا، مما سيضاعف طول شاطئ الحديقة، ويزيد مساحة الحديقة، ويتيح المجال لإضافة العديد من الأنشطة الترفيهية.