"دبي للقرآن" تسمي نسختها العشرين بدورة "الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم"

"دبي للقرآن" تسمي نسختها العشرين بدورة "الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم" "دبي للقرآن" تسمي نسختها العشرين بدورة "الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم"

قررت اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم تسمية الدورة العشرين للمسابقة الدولية للقرآن الكريم "دورة الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم رحمه الله" بمناسبة الذكرى العشرين لانطلاقة جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم.

صرح بذلك المستشار إبراهيم محمد بوملحه، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وقال إن الجائزة قررت أن تسمي هذه الدورة "دورة المغفور له الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم رحمه الله"، وقررت أن تهدي جميع التلاوات القرآنية التي سيتلوها المتسابقون والضيوف الذين سيحيون ليالي رمضان بأصواتهم الندية إلى روح المغفور له الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، لما للفقيد من مكانة ومحبة في قلوبنا جميعاً، متوجها بالدعاء بأن يتقبل الله هذا العمل ويجعله في صحيفته ويكتب له الجنة والفردوس الأعلى.

ودعا بوملحة الجمهور الكريم لمتابعة الفعاليات المسائية للمحاضرات وتلاوات المتسابقين من كتاب الله في الليالي العشرين الأولى من الشهر الكريم شهر رمضان شهر القرآن والذكر.

من جهة اخرى أتمت كافة اللجان في الجائزة استعداداتها لاستقبال ضيوف الامارات من المحاضرين والمحكمين والمتسابقين والاعلاميين وستعقد اللجنة المنظمة مؤتمرا صحفيا يوم الاحد القادم للإعلان عن تفاصيل الدورة العشرين "دورة الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم رحمه الله".
>