أخبار عاجلة

طريقة صوفية: فتوى تحريم الاحتفال بالنصف من شعبان داعشية وأصحابها عايزين الحرق

طريقة صوفية: فتوى تحريم الاحتفال بالنصف من شعبان داعشية وأصحابها عايزين الحرق طريقة صوفية: فتوى تحريم الاحتفال بالنصف من شعبان داعشية وأصحابها عايزين الحرق
أعلنت الطريقة الشبراوية احتفالها مساء اليوم السبت بليلة النصف من شهر شعبان بمقر الطريقة بصلاح سالم بمصر الجديدة، وقال الشيخ عبد الخالق الشبراوى شيخ الطريق لـ"اليوم السابع": "سيكون احتفالنا بين المغرب والعشاء بقراءة سورة يس ودعاء السورة، ثم نقيم بعد صلاة العشاء حلقة ذكر"، مشيرًا إلى أن جميع الطرق الصوفية تحتفل بهذه الليلة.

وعن أهمية الاحتفال بهذه الليلة، قال "الشبراوى": "يحب الاحتفال بهذه الليلة لأنه تغير فيها قبلة المسلمين من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام بمكة المشرفة، وقد ذكر الله سبحانه وتعالى هذه الليلة فى القرآن الكريم بقوله تعالى: "قَدْ نَرَىٰ تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي ٱلسَّمَآءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا"، ونحن فى هذه الليلة ندعو الله أن يكون حالنا أحسن.

وبالنسبة للفتاوى التى تحرم هذه الاحتفالات وتعتبرها بدعة، قال "الشبراوى": الذى يحرم الاحتفالات بهذه الليلة داعشى وفتاواهم داعشية سواء جمعية أنصار السنة أو السلفيين أو جميع المتأسلين الذين يتخذون الدين ستارا لهم لتحقيق مصالح سياسية".

وأضاف: "هذه الفتاوى سيئة السمعة وسيئة الأدب، ونحن نريد فى هذا الموسم النفحات والطاعات التى أقرها رسول الله وأصحابه رضوان الله عليهم، ونحن ندعو الله سبحانه وتعالى بظهر الغيب فما هى الحرمانية فى هذا الأمر، وهؤلاء الناس الذين يفتون بتحريم الاحتفال بليلة النصف من شعبان لا يفهمون شئ وعايزين الحرق".

يشار إلى أن جمعية أنصار السنة المحمدية أفتت بتحريم الاحتفال بليلة النصف من شهر شعبان، معتبرة ذلك بدعة تخالف الشرع.


>- "السنة المحمدية" تفتى بتحريم الاحتفال بليلة النصف من شعبان.. وتؤكد: بدعة
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية