أخبار عاجلة

مفاجأة.. أدوية فيروس C الجديدة تقضى على فيروس زيكا الخطير

مفاجأة.. أدوية فيروس C الجديدة تقضى على فيروس زيكا الخطير مفاجأة.. أدوية فيروس C الجديدة تقضى على فيروس زيكا الخطير
زيكا تم الاعتراف به رسمياً من قبل منظمة الصحة العالمية “WHO” أنه فيروس خطير جداً ينتقل عن طريق البعوضة الزاعجة المصرية ويصيب الأجنة فى بطن أمهاتهم بالعيوب الخلقية التى تعرف باسم "غيلان باريه" والذى يسبب صغر حجم الرأس بشكل غير طبيعى والتخلف العقلى.

وفى تجربة جديدة أجريت على الفئران، توصل فريق من الباحثون البلجيكيون إلى علاج محتمل لفيروس زيكا عن طريق استخدام أدوية فيروس سى التجريبية الحديثة التى تعمل على وقف إنزيم البلوميريز “7-Deaza-2’-C-Methyladenosine”.

وأشار الباحثون إلى أن المشاكل الناجمة عن صغر الرأس غالباً ما تستمر لمجمل حياة الرضع وفى معظم الحالات الشديدة يمكن أن يؤدى صغر حجم الرأس إلى الوفاة المبكرة.

وقال البروفيسور يوهان نايتس من مختبر علم الفيروسات والعلاج الكيميائى، بجامعة لوفان الكاثوليكية البلجيكية وقائد البحث، أن ما يقرب من 20% من الناس الذين ينتقل إليهم الفيروس يمرضون، وأكثر الأعراض شيوعا، والتى تستمر لمدة أسبوع تقريباً،

تشمل:


>1. الحمى
>2. التعب
>3. آلام المفاصل
>4. آلام العضلات
>5. الطفح الجلدى
>6. احمرار فى العينين

وهناك عدد قليل من المصابين يصابون بمتلازمة غيلان باريه، والتى تسبب ضعف العضلات وشلل مؤقت. فى بعض الحالات، يحتاج المريض إلى وضعه على جهاز التنفس الصناعى.

وأضاف نايتس أن أكبر سبب للقلق هو أن النساء الحوامل المصابات بالعدوى يمكن أن ينقلوا الفيروس إلى الجنين، ونتيجة لذلك تولد الأطفال مع صغر حجم الرأس واضطراب فى الجهاز العصبى المركزى ويؤدى إلى صغر جمجمة الطفل والدماغ، لافتاً إلى أنه فى الحالات الشديدة، هؤلاء الأطفال يعانون من إعاقات جسدية وعقلية خطيرة عندما يكبرون.

موضوعات متعلقة


>دراسة برازيلية: الفئران تثبت علاقة فيروس زيكا بمرض صغر رؤوس الأجنة
>

مجلس النواب الأمريكى يبحث تمويل محاربة زيكا بملايين الدولارات
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية