7% من مرضى فيروس سى مصابون بنوع جينى مختلف ولا عودة للإنترفيرون

7% من مرضى فيروس سى مصابون بنوع جينى مختلف ولا عودة للإنترفيرون 7% من مرضى فيروس سى مصابون بنوع جينى مختلف ولا عودة للإنترفيرون
تضمن المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد والجهاز الهضمى، الذى اختتمت فعالياته بالفيوم، جلسة تفاعلية بين أطباء الكبد وأعضاء اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية عن الأدوية الجديدة لعلاج فيروس والأنسب منها للمريض المصرى بجانب استعراض المزايا والعيوب.

أكد الدكتور عمر هيكل - أستاذ الكبد والجهاز الهضمى رئيس المؤتمر، خلال هذه الجلسة - ضرورة معرفة النوع الجينى لفيروس سى قبل وصف العلاجات الجديدة، مؤكدا أن نحو 7% من مرضى فيروس سى فى مصابون بنوع جينى مختلف عن النوع الرابع.

وأوضح الدكتور عمر هيكل - بحضور عدد من أعضاء اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، منهم الدكتور جمال عصمت، والدكتور إمام واكد، والدكتور أشرف عمر - وجود 4 علاجات معتمدة حتى الآن لعلاج فيروس سى، ومناسبة للنوع الجينى الرابع الموجود فى مصر.

وأكد أستاذ الكبد والجهاز الهضمى أن عقار الأوليسيو ليس له مثيل مصرى ويتم إنتاجه بكميات قليلة لأنه مكلف، لذلك يجب وصفة لحالات محددة وبعد تقييم كل حالة بدقة.

وأوضح رئيس المؤتمر أن هناك دراسات أجريت على عقار الدكلانزا والسوفالدى لفترة تصل 12 أسبوعا فقط، وحقق نسب نجاح بلغت 100% بدون تليف، أما فى المرضى الذين يعانون التليف فى المراحل الأولى فيمكن إعطاؤه لهم لمدة 12 أسبوعا مع الريبافيرين، ولمدة 24 أسبوعا بدون الريبافيرين، مؤكدا أنه مع وجود المثيل المصرى بأسعار مناسبة أصبح ممكنا استخدام العقاقير فترات أطول مع تجنب أقراص الريبافيرين بأعراضها الجانبية.

وأكد هيكل أن عقارب الساعة لن تعود إلى الوراء ولن يتم استخدام الإنترفيرون من جديد، نظرا لأعراضه الجانبية الكثيرة، وغلو ثمنه مقارنة بالأدوية الجديدة، كما أن تناوله يستغرق فترة طويلة ونسب الشفاء التى يحققها لا تتجاوز 50%، موضحا أن عقار الزيباتيير الذى يتوقع طرحة قريبا يحقق نسبة شفاء تصل 100%.

ومن جانبه قال الدكتور أشرف عمر أستاذ الكبد بكلية الطب جامعة القاهرة، عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، إن الكيوريفو تبين - من خلال 6 دراسات أجريت عليه فى العالم - أنه قليل المضاعفات الجانبية، والخطوط الاسترشادية الأمريكية والأوروبية أكدت أنه يحقق أعلى معدلات استجابة فى النوع الجينى الرابع الموجود فى مصر، كما أن الخطوط الاسترشادية المصرية التى اعتمدها أكثر من 100 أستاذ كبد أقرت بأن الكيوريفو علاج فعال لمرضى فيروس سى المصريين، وهو علاج آمن وفعال للذين يعانون من قصور فى وظائف الكلى، ويحقق نسبة شفاء تصل 97% لكنه لا يستخدم مع مرضى التليف الكبدى.

وشارك فى الجلسة كل من الدكتور هشام الخياط أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بمعهد تيودور بلهارس سكرتير عام المؤتمر، والدكتور حسن حمدى أستاذ الكبد بطب عين شمس.

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (1)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (2)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (3)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (4)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (5)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (6)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (7)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (8)

المؤتمر السنوى للجمعية المصرية لأمراض الكبد (9)


>أستاذ كبد: فيروس B يكون أكثر شراسة عند علاج C لدى المصابين بالفيروسين
>

>مصر تستعرض نتائج علاجات فيروس سى بمؤتمر "الأوروبية للكبد"
>

مصر 365