أخبار عاجلة

الاتصالات السعودية: رائدة السعودة والتوطين في المملكة

الاتصالات السعودية: رائدة السعودة والتوطين في المملكة الاتصالات السعودية: رائدة السعودة والتوطين في المملكة

    تفتخر شركة الاتصالات STC بالإنجازات التي حققتها بكفاءات وطنية ساهمت بمضاعفة الناتج الوطني، كما نجحت في تقديم أفضل الخدمات لعملائها، حيث توسعت في فروعها وأنشأت مراكز للعناية الالكترونية بالعملاء لحل ما يصادفهم من مشاكل أثناء تمتعهم بالخدمات المقدمة لهم اينما كانوا، وعلى الرغم مما تتطلبه صناعة الاتصالات من خبرات متخصصة، فقد حرص القائمون على الشركة على تبني خطط شاملة وطموحة للسعودة والتوطين، جعلت الشركة من الرواد بهذا المجال، ومن اسهاماتها المميزة بهذا المجال ما يلي:

الاستثمار في البشر

تعتبر الاتصالات السعودية من الشركات الرائدة في مجال التوطين، وحققت مراكز متقدمة في هذ المجال مكّنتها من تبني خطط تعمل على تحقيق تصاعد مستمر في المؤشرات الإنتاجية والأداء لكل موظف، فقناعتها المبكرة بأهمية إدارة رأس المال البشري، وقناعتها ان الاستثمار في البشر وليس في التقنيات، ساهم في تنمية رأس المال البشري لديها، وزادها قناعة واقتناعا ان البشر هم من يدير التقنيات ويطورها وهم من يطوعها ويسخرها لتقديم الخدمات، لذا سعت الشركة مبكرا لإيجاد الأساليب والاستراتيجيات الواضحة لسعودة الأعمال في الشركة، وانتهجت مبدأ ساعدها في تحقيق حلمها في تحقيق معدل سعودة يحق لنا ان نفتخر به.

برامج تدريب للطلاب

تنفذ الاتصالات السعودية بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" برامج تدريبية لطلاب الجامعات في فترة الصيف (تدريب على رأس العمل أو التدريب لدى الجهات التدريبية).

وتهدف الشركة من تنفيذ هذا البرنامج الى تدريب الطلاب وتأهيلهم لسوق العمل ضمن مبادرات الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية، ويتلقى الطلاب تدريبهم العملي في مختلف مناطق المملكة، وذلك في الاقسام الادارية والعمليات الفنية والمبيعات والاقسام التقنية بالشركة، وبما يتوافق مع تخصصاتهم، ويحصل كل طالب على شهادة تدريب بعد انتهاء المدة التدريبية المحددة.

استقطاب المتميزين للعمل بالشركة

تقوم ادارة التوظيف سنويا باستقطاب المرشحين المتميزين للعمل بالشركة، وفق الوظائف الشاغرة المتاحة وعلى ضوء المؤهلات العلمية والخبرات العملية المطلوبة لكل وظيفية (الوصف الوظيفي)، وقد بلغ عدد من تم تعيينهم بالشركة من بداية العام 2015 حتى الآن (247) موظفا سعوديا. وبلغ عدد موظفي الشركات الشقيقة من السعوديين (4073) موظفا.

برامج (مساري لتطوير الكفاءات)

بدأت الشركة بتنفيذ برامج طموحة لإعداد قادة المستقبل من خلال تجهيز الصف الثاني من القيادات بمختلف المستويات الادارية، ووضع الخطط والبرامج التطويرية لضمان استمرار تولي الشباب السعودي المؤهل المهام القيادية بالشركة، ومن هذه البرامج:

1. برنامج طموح: برنامج عملي يهيئ الموظفين الجامعيين حديثي التخرج لبناء مهاراتهم وابراز قدراتهم لتحقيق طموحاتهم الوظيفية في STC.

2. برنامج واعد: برنامج مصمم لصقل المهارات القيادية للمشاركين في البرنامج ليكونوا أحد قادة المستقبل في STC.

3. برنامج خبير: برنامج يسعى لتنمية المهارات والخبرات المهنية والتخصصية للمشارك ليصبح خبيرا في مجاله في STC.

فرص ترقية عادلة للموظفين

أطلقت الشركة مؤخرا برنامج (نافس) الخاص بموظفي الشركة، والذي يتم من خلاله اتاحة الفرصة لجميع الموظفين للتقديم على الوظائف الشاغرة بالشركة وفق الضوابط المعتمدة للبرنامج، ومن مميزات هذا البرنامج أنه محفز جيد لموظفي الشركة حيث يتيح فرصا عادلة لجميع العاملين، ويعطي كذلك أولوية للعاملين بالشركة لشغل الوظائف الشاغرة سواء عن طريق الترقية أو النقل. وسوف يتم إتاحة اكثر من 800 وظيفة لأغراض الترقية والنقل للعامين 2015 - 2016.

المبادرات وبرامج

المسؤولية المجتمعية

إيمانا منها بدورها الاجتماعي الأساسي في المجتمع، الذي يضاف إلى المشروعات والبرامج الاجتماعية التي تحرص الشركة على رعايتها وتبنيها من منطلق واجبها الوطني والاجتماعي، حيث يحتم عليها موقعها الريادي، وما وصلت إليه من مكانة أن تكون من أكثر القطاعات مساهمة فيما يدعم الوطن والمواطن، وللشركة اسهامات متنوعة ومتميزة في هذا المجال منها:

‌أ. برنامج التوظيف الصيفي:

تبادر الشركة كل عام بتوظيف الطلاب المنتظمين بالدراسة لمراحل تعليمية (الجامعات الكليات الثانوية العامة المعاهد الثانوية التجارية والمهنية) للعمل بالشركة لمدة شهرين خلال الإجازة الصيفية يمكن خلالها الطلاب من التدريب في بيئة عمل حقيقية وفقاً لأنظمة العمل بالشركة، للمساهمة مع المجتمع في استغلال أوقات فراغ الطلاب بما ينفعهم، واكسابهم مهارات جديدة، ويحصل الطلاب الملتحقون في البرنامج على مكافأة شهرية مقدارها (1500) ريال، وتحرص الشركة على تنفيذ البرنامج في كافة القطاعات بالشركة وعلى مستوى المملكة، وتم خلال العام 2015م توظيف عدد (1072) طالبا بالمركز الرئيسي والمناطق.

‌ب. التدريب التعاوني:

في إطار اهتمام الشركة بدعم المواهب السعودية الشابة التي سيكون لها في المستقبل دور بارز في نهضة البلاد، ولتحفيز تلك المواهب والقدرات الإبداعية، اتاحت الفرصة كل عام للطلاب الجامعيين الذين هم على وشك التخرج لتنفيذ "مشروع التخرج"، وهو من المتطلبات الأكاديمية لتخرج الطلاب حيث يتعين على الطالب قضاء تدريب عملي مدته (7) أشهر في إحدى جهات العمل ذات العلاقة بتخصصه، ويتم متابعة الطالب وتقييم ادائه اكاديمياً وعملياً من قبل المشرف في العمل، مع تكفل الشركة بصرف مكافأة شهرية للطالب مقدارها (3750) ريالا لمساعدته وتفرغه لبحثه العلمي والتركيز على اكتساب الخبرات.

‌ج. التدريب التطبيقي:

تقدم الشركة هذا البرنامج كل عام لطلاب الجامعات والكليات والمعاهد الذين هم على وشك التخرج بهدف تطبيق النظريات العلمية في بيئة العمل الحية، ويقدم هذا البرنامج على فصلين دراسيين ولمدة (12) اسبوعاً، بما يتوافق مع جداول الفصول التعليمية بالجامعات والكليات.

‌د. التدريب الصيفي:

تقدّم الشركة هذا البرنامج في الإجازة الصيفية ولمدة (10) أسابيع لطلاب الجامعات والكليات والمعاهد الذين هم على وشك التخرج، ولم يتمكنوا من الالتحاق بالبرنامج التدريبي التطبيقي كبادرة منها لتحقيق طموحات الطلاب وإتاحة الفرصة لهم للانتهاء من متطلبات التخرج، وبلغ عدد الطلاب الذين تم تدريبهم بهذه البرامج بشركة الاتصالات السعودية والشركات الشقيقة (1245) طالبا خلال العام 2015م.

المشاركة بأيام المهنة

ومعارض التوظيف

تعتبر مناسبة يوم المهنة مناسبة متجددة تتاح فيها لمؤسسات القطاع السعودي العام والخاص فرصة توظيف الخريجين السعوديين وإعطائهم المواقع التي يستحقونها، وتقوم STC ومن خلال دورها الريادي والاجتماعي المتمثل في خدمة ابناء هذا الوطن بالمشاركة سنويا في ايام المهنة بالجامعات السعودية والملحقيات الثقافية السعودية، وبالمعارض والمنتديات الخاصة بالتوظيف والتدريب، لاستقطاب الطلاب المتميزين للالتحاق بفريق العمل بالشركة، والمشاركة في مثل هذه المناسبات الوطنية لها دور إيجابي من ناحية عرض الفرص الوظيفية والتدريبية لكل منشأة، والاطلاع كذلك على ما تقدمه الجهة التعليمية من تخصصات وبرامج تهدف إلى تأهيل الكوادر السعودية تأهيلاً علمياً ومهنياً، بما يلبي حاجات سوق العمل المحلية. وقد تلقت الشركة خلال عام 2015م أكثر من (25) دعوة للمشاركة في أيام المهنة ومعارض التوظيف.

اتفاقية تعاون مع هدف

وقعت الشركة مع صندوق الموارد البشرية (هدف) اتفاقية يتم بموجبها دعم الشركة مقابل استقطاب الايدي العاملة السعودية للعمل لديها. حيث بلغ عدد الموظفين المدعومين من الصندوق في الوقت الحالي أكثر من 172 موظفا. وصل عدد الموظفين المدعومين من الصندوق بنهاية العام 2015م إلى 200‎ موظف.

التوظيف النسوي

تستقطب الشركات الشقيقة التابعة لشركة الاتصالات السعودية سنويا العديد من المرشحات المتميزات للعمل لديها، للإسهام في تعزيز قدرات ومهارات المرأة السعودية في المجالات العملية، وتمكينها للمشاركة في التقدم الاقتصادي، وتوفير فرص عمل جديدة لها، وذلك لما للعنصر النسوي من دور كبير في المساهمة في تنمية المجتمع، وبلغ عدد الموظفات السعوديات حاليا (370) موظفة، والاتصالات السعودية مستمرة في استقطاب العنصر النسوي المتميز للانضمام لفريق العمل بالشركة خلال العام 2016م بإذن الله تعالى.