أخبار عاجلة

الأرقام تجيب - هل خرج أرسنال من سباق التتويج بالدوري الإنجليزي بالفعل؟

الأرقام تجيب - هل خرج أرسنال من سباق التتويج بالدوري الإنجليزي بالفعل؟ الأرقام تجيب - هل خرج أرسنال من سباق التتويج بالدوري الإنجليزي بالفعل؟

هل انتهت آمال أرسنال في التتويج بلقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم؟ هو السؤال الأبرز بين جماهير المدفعجية بعد التعادل مع وست هام يوم السبت.

أرسنال الذي يضم محمد النني حل ضيفا على وست هام وتعادل معه 3-3 في مباراة الجولة 33.

قبل ست مباريات تتبقى له وللمتصدر ليستر سيتي على نهاية الدوري، فأن أرسنال المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 59 نقطة، بفارق عشر نقاط أقل من ليستر.

الست مباريات تساوي 18 نقطة، أي أن الأرقام تقول أن الفريق اللندني يمكنه التتويج باللقب في حالة خسارة ليستر لأربع مباريات من الستة المتبقية له.

بينما يتوج ليستر بلقب الدوري الإنجليزي لأول مرة في تاريخه لو حقق 12 نقطة من الـ18 المتاحين.

لكن ما هي المباريات التي تنتظر الفريقين؟

أرسنال يلعب ضد كريستال بالاس ووست بروميتش ألبيون على ملعب الإمارات والفريقان رغم وجودهما في النصف الثاني من الجدول، إلا أنهما لا يشعران حاليا بخطر الوصول لمراكز الهبوط.

بعدها يخرج المدفعجية لملاقاة سندرلاند الذي يصارع على البقاء مما يجعل نقاط المباراة غير مضمونة بشكل كبير.

أرسنال يستضيف بعدها نوريتش سيتي المتواجد في مراكز الهبوط أيضا، لكن وقتها ستكون المسابقة وصلت للجولة 36 من أصل 38، مما يعني أن اللقب سيكون حسم حسابيا.

يذهب فريق أرسين فينجر إلى ملعب الاتحاد لملاقاة مانشستر سيتي الذي يصارع على مراكز التأهل لدوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي في مباراة صعبة للغاية، لو سارت الأمور كما يتمنى أشد المتفائلين بين جماهير أرسنال.

الفريق الذي يضم محمد النني سيستضيف أستون فيلا الهابط من الدوري الإنجليزي بمباراة الجولة الأخيرة، التي قد تكون تحصيل حاصل لو سارت الأمور بمنطقية للفريقين.

مباريات ليستر سيتي المتبقية؟

يحل ليستر ضيفا على سندرلاند يوم الأحد في أول الاختبارات الصعبة، إذ يصارع فريق القطط السوداء على النجاة من الهبوط.

بعدها يستضيف وست هام الذي يصارع على بطاقات التأهل لبطولة الدوري الأوروبي، قبل أن يستضيف سوانزي سيتي الذي يتواجد في مراكز الأمان بوسط الجدول.

مباراة الجولة 36 ستكون في ضيافة مانشستر يونايتد الذي يصارع على مراكز التأهل لدوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي في مباراة صعبة للغاية.

لو حقق أرسنال وتوتنام نتائج مخيبة في مباريات الجولات 33 و34 و35 قد يحتفل الثعالب بتحقيق لقب الدوري بين جماهيرهم في مباراة إيفرتون.

أما لو كان ليستر نفسه هو الذي حقق نتائج مخيبة في مباريات الجولات الأخيرة فأن حلوله ضيفا على تشيلسي في مباراة الجولة الأخيرة قد يكون مصيرا في تاريخ الفريق الذي تأسس عام 1884.

فيديو اليوم السابع