أخبار عاجلة

دراسة دنماركية: الحزن يؤدى إلى عدم انتظام ضربات القلب

دراسة دنماركية: الحزن يؤدى إلى عدم انتظام ضربات القلب دراسة دنماركية: الحزن يؤدى إلى عدم انتظام ضربات القلب
فقدان أقرب الناس قد يكسر قلبك حرفياً، فقد كشفت دراسة حديثة عن أن الأشخاص الذين يفقدون الزوج أو شريك الحياة - ولا سيما إذا كان أصغر سناً - أو من بموت أحد أفراد أسرتهم بشكل غير متوقع هم الأكثر عرضة لعدم انتظام ضربات القلب.

وأوضح الباحثون أن الرجفان الأذينى أو عدم انتظام ضربات القلب يمكن أن يسبب السكتة الدماغية وأمراض القلب، وهذا الرجفان الأذينى يصيب الناس الذين يعيشون حالة حداد، أكثر من غيرهم بمعدل 41%.

وقال الدكتور مارك استيس، مدير مركز عدم انتظام ضربات القلب نيو انجلاند فى المركز الطبى لجامعة تافتس، فى بوسطن، إن هذه الدراسة تعزز أبحاث سابقة تقترح وجود علاقة بين مشاكل ضربات القلب والاضطراب العاطفى.

وأشار الباحثون - فى الدراسة التى نشر نتائجها مؤخراً الموقع الإخبارى الأمريكى “Newsmax Health” - إلى أن هناك كثيرا من المرضى يصفون أن الرجفان الأذينى بهم يزداد سوءاً فى وقت من التوتر العاطفى، وهذا ما يؤكد حقا الملاحظات السابقة.

وأضاف الباحثون أن الناس الذين تقل أعمارهم عن 60 عاماً، معرضون لتطور مرض الرجفان الأذينى أو عدم انتظام ضربات قلوبهم إذا خسروا شريك الحياة.

- دراسة: عدم انتظام ضربات القلب يشكل تهديدا أكبر للمرأة
>

>- 8 أشهر على اختفاء أدوية تنظيم ضربات القلب ومثيلاتها.."الأطباء": نقص "الكوردارون" يهدد حياة مئات الآلاف من المرضى.."الحق فى الدواء": ارتفاع سعر الدولار وضغط الشركات على الدولة لزيادة السعر أبرز الأسباب
>

مصر 365