أخبار عاجلة

دراسة: تناول أدوية الصرع أثناء الحمل لا يسبب تشوهات خلقية للأجنة

دراسة: تناول أدوية الصرع أثناء الحمل لا يسبب تشوهات خلقية للأجنة دراسة: تناول أدوية الصرع أثناء الحمل لا يسبب تشوهات خلقية للأجنة
كشفت دراسة علمية حديثة أن تناول أدوية الصرع أثناء الحمل لا تسبب تشوهات خلقية للأجنة مثل الشفة المشقوقة والفم المشقوق، وفقا لدراسة نشرت فى المجلة الطبية للأكاديمية الأمريكية الخاصة بعلم الأعصاب.

وأوضح الباحثون أن عقار "اموتريجين" هو دواء للصرع يستخدم بمفرده أو بالاشتراك مع غيره من الأدوية فى السيطرة على النوبات، ويستخدم أيضا لمنع التقلبات المزاجية لأولئك الذين يعانون من اضطراب ثنائى القطب.

وأشار الباحثون إلى أن الحفاظ على معالجة الصرع بطريقة فعالة خلال فترة الحمل أمر مهم لأن النوبات التى تنتج عنه قد تسبب ضررا للجنين.

وقام الباحثون بقيادة الدكتورة هيلين دولك، من جامعة أيرلندا الشمالية، البريطانية، بتحليل بيانات أكثر من 10 ملايين حالة ولادة خلال فترة 16 عاماً، ومن بين هؤلاء، كان هناك 226806 من الأطفال يعانون من تشوهات خلقية ضمن هذه المجموعة.

ووجد الباحثون أن تناول الحوامل لعقار الـ"اموتريجين" المستخدم لعلاج نوبات الصرع خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل لم يكن أى ارتباط بإصابة المواليد بالعيوب الخلقية.

ونشرت نتائج الدراسة عبر الموقع الطبى الامريكى “Medical News Today”.


>- بسبب تغيير الهرمونات.. حبوب منع الحمل تزيد نوبات المصابات بالصرع
>

>- دراسة أمريكية:الأطفال مرضى السكر من النوع1 عرضة للصرع بمعدل 6أضعاف الأصحاء
>

مصر 365