مشجعو أيندهوفين الهولندي المعتقلين يمثلون أمام القضاء الإسباني

مشجعو أيندهوفين الهولندي المعتقلين يمثلون أمام القضاء الإسباني مشجعو أيندهوفين الهولندي المعتقلين يمثلون أمام القضاء الإسباني

(إفي) يمثل اليوم الخميس ستة من مشجعي فريق بي إس في أيندهوفين الهولندي أمام القضاء الإسباني، بعد اعتقالهم الثلاثاء الماضي عقب أعمال شغب قاموا بها بعد هزيمة الفريق أمام أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح وتوديعه لدوري أبطال أوروبا من الدور ثمن النهائي، حسبما كشفت مصادر أمنية لـ(إفي).

ويواجه المشجعون الستة تهما بالإخلال بالنظام العام وإتلاف عدد من السيارات والاعتداء على مواطنين في ميدان "بويرتا ديل سول" ومحيطه في مدريد.

وكان عدد من أنصار أيندهوفين قد خرجوا من إحدى الحانات بوسط مدريد في الساعة 23.30 من مساء أمس الأول، عقب مشاهدتهم لمباراة فريقهم بداخلها حيث فشل نحو 200 منهم في الحصول على تذكرة دخول لملعب فيسنتي كالديرون، وبدأوا في السخرية من بعض المارة وإلحاق تلفيات متعددة بعدد من السيارات، من بين أعمال شغب أخرى.

ووقعت هذه الأحداث بعد ساعات من قيام مجموعة أخرى بالتعرض لسيدات من أصول رومانية في ميدان "بلاثا مايور"، حيث وجهوا لهن سبابا وعبارات عنصرية.

وأسفرت هذه الوقائع المؤسفة عن حملة إدانات ومطالبات بتقديم المسئولين عنها للمحاكمة.

فيديو اليوم السابع