أخبار عاجلة

تعرفى على أسباب الانفجار الرحمى وأعراضه وطرق علاجه

تعرفى على أسباب الانفجار الرحمى وأعراضه وطرق علاجه تعرفى على أسباب الانفجار الرحمى وأعراضه وطرق علاجه
بعد حبس طبيبة لمدة سنة بتهمة الإهمال فى علاج سيدة حامل وتسببها فى وفاة جنينها وإصابتها بانفجار رحمى، ما تسبب فى حالة من القلق بين كثير من السيدات ويستدعى التعرف على طبيعة الانفجار الرحمى وأعراضه وطرق التعامل السليم معه.

وتوضح الدكتورة يسرية محمد استشارية أمراض النساء والتوليد، أن انفجار أو تمزق الرحم يحدث فى شكل نزيف من الرحم نتيجة انفجاره، وتعانى خلاله السيدة من أعراض وعلامات كثيرة منها التعب الشديد، وتراجع الشعور بالطلق بعد أن كانت تشعر به بشدة، مع الشعور بانفجار فى البطن، وآلام مبرحة.

وتؤكد د.يسرية أن هذه العلامات تتطلب نقل السيدة فورًا للمستشفى ومتابعة نبض الطفل وحالة الطلق بشكل مستمر وفى الأغلب يكون التدخل القيصرى حتميًا ولكن بعد معرفة حالة الجنين داخل الرحم حيًا أو ميتًا.

وعن أسباب الإصابة تقول استشارية أمراض النساء والتوليد، كثيرة منها تكون بسبب أن نسبة الطلق الصناعى المحفز على الولادة أكبر من المطلوب، أو أن الجنين وزنه كبير للغاية أو أن حوض السيدة ضيق بشدة، أو أن الجنين يتقدم بساقيه لا برأسه، هذا بجانب التاريخ المرضى للحامل من حيث تعرضها لحالات إجهاض أو ولادات قيصرية سابقة، أو إجرائها جراحات مختلفة فى الرحم، فهذه العوامل قد تكون سبب المشكلة.

وأشارت د.يسرية إلى أن هذه الحالة تلاشت تقريبًا بعد استحداث أدوات الفحص فى فترة الحمل، ومتابعة الحامل عن كثب، ومتابعة حالة الرحم وطبيعة الحوض وإمكانية ولادتها قيصريا، ومعرفة نبض الجنين ووضعيته، ولذا تنصح الحامل بالمتابعة الدقيقة طوال فترة الحمل ومع اقتراب موعد الولادة، والتواصل مع الطبيب فى الحالات الطارئة والذهاب للمستشفى فورًا حال حدوث أى من الأزمات.

مصر 365