8549 أدلوا بأصواتهم في اليومين الأول والثاني لانتخابات «استشاري الشارقة»

8549 أدلوا بأصواتهم في اليومين الأول والثاني لانتخابات «استشاري الشارقة» 8549 أدلوا بأصواتهم في اليومين الأول والثاني لانتخابات «استشاري الشارقة»

أعلن المستشار سلطان علي بن بطي المهيري عضو اللجنة العليا لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة أن إجمالي عدد الناخبين في اليوم الثاني بلغ 3 آلاف و492 ناخباً الفان و 117 منهم رجال أي بنسبة60.61 فى المائة، وبلغ إجمالي الناخبين لليومين الأول والثاني 8 آلاف و549 بلغ عدد الرجال منهم 5 آلاف و99 بنسبة 59.6 فى المائة و النساء 3 آلاف و450 بنسبة 40.4 فى المائة.

وواصل مواطنو مدينة الشارقة، أعضاء الهيئة الانتخابية مرحلة التصويت لاختيار نصف أعضاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وذلك في اليوم الثاني من العملية الانتخابية التي تستمر لمدة 4 أيام.

وشهد اليوم الثاني في الفترة الصباحية التي بدأت في الثامنة وحتى الحادية عشرة صباحاً إقبالاً جيداً، حيث كان في مقدمة الحضور معالي الدكتور عبد الله بالحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، الذي حرص على المشاركة في هذه الانتخابات.

شكروقال معالي بالحيف النعيمي: نتقدم بالشكر والتقدير إلى جميع أعضاء اللجنة العليا للانتخابات، وأعضاء لجنة مدينة الشارقة، وذلك لسهولة العملية الانتخابية، من خلال النظام التي وضعته اللجنة العليا، ما ساعد كثيراً في سهولة مرحلة التصويت على المواطنين، مشيراً إلى أن الانتخاب حق لأبناء الشارقة لترشيح من يرونه مناسباً ليكون عضواً في المجلس الاستشاري، لذا حرصت اليوم أن أشارك وأقوم بترشيح من أراه مناسباً.

سلاسة

كما قام الدكتور سعيد المطوع عضو المجلس الوطني الاتحادي بالإدلاء بصوته في مركز مدينة الشارقة، حيث أشاد بالرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لتمكين المجتمع، بالمشاركة في صنع القرار، وتحقيق مبدأ الشورى، قائلاً: إن ما رأيته اليوم من سلاسة العملية الانتخابية والدور التنظيمي، التي وفرته اللجنة العليا للانتخابات لهو دليل على الاحترافية في التعامل مع التجربة بالرغم من أنها الأولى على مستوى إمارة الشارقة.

وناشد الدكتور المطوع أبناء إمارة الشارقة بالإسراع إلى صناديق الانتخاب واختيار الشخص المناسب، الذي يمثله في المجلس الاستشاري، مشيداً بالإقبال الجماهيري في اليومين الأول والثاني من العملية الانتخابية.

مدة

ومن جانبه أثنى المستشار يوسف حسن آل علي أمين سر اللجنة العليا للانتخابات بالعملية الانتخابية، التي لا تستغرق دقائق معدودة.

وأعرب سالم بن حمد الشامسي أول رئيس للمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة عن فخره واعتزازه بوصول إمارة الشارقة إلى هذه المرحلة التي كان يحلم بها صاحب السمو حاكم الشارقة، مشيراً إلى أن الإقبال الجماهيري كان كبيراً، وهذا دليل على الجدية والإخلاص وحب الوطن وإطاعة ولي الأمر، مشيداً باللجنة العليا للانتخابات، من خلال سهولة الإجراءات التي لم تتعدى دقائق معدودة.

منطقة الحمرية

وشهد المركز الانتخابي لمنطقة الحمرية إقبالاً ضعيفاً في الفترة الصباحية، بينما كان هناك إقبال كثيف في الفترة الثانية، التي بدأت في الثانية ظهراً، كما قال رياض عيلان رئيس المركز.

وأضاف: إن اليوم الأول شهد إقبالاً كبيراً من الرجال والنساء، حيث وصلت نسبة الحضور في الانتخابات بمنطقة الحمرية إلى 25% من إجمالي المسجلين وهم 521 من أعضاء الهيئة الانتخابية، مشيراً إلى أن النسبة الكبرى للحضور كانت من قبل العائلات.

إغلاق

قام رئيس مركز الشارقة الانتخابي عبيد سعيد الطنيجي في الحادية صباحاً بإغلاق صناديق الاقتراع، وذلك لإقامة صلاة الجمعة، التي تمتد حتى الثانية ظهراً، وذلك بحضور أعضاء المركز واللجنة المنظمة، وأيضاً حضر إغلاق الصناديق عدد من المرشحين، للتأكد من الشفافية والحيادية، ومن ثم تم تسليم الصناديق إلى الأمن في حراسة مشددة، وفي بداية الفترة الثانية تم جلب صناديق جديدة.

وخصصت اللجنة المنظمة للانتخابات قاعة كبرى للإعلاميين، مع تزويدها بعدد كبير من أجهزة الحاسب الآلي حتى تسهل للإعلاميين التغطية الإعلامية.