أخبار عاجلة

وزير خارجية السعودية يبدأ جولة آسيوية لشرح دور إيران السلبى تجاه المنطقة

وزير خارجية السعودية يبدأ جولة آسيوية لشرح دور إيران السلبى تجاه المنطقة وزير خارجية السعودية يبدأ جولة آسيوية لشرح دور إيران السلبى تجاه المنطقة

>يبدأ وزير الخارجية السعودى عادل الجبير بعد غد الخميس جولة آسيوية تدوم أربعة أيام لشرح "الدور السلبي" الذى تقوم به إيران تجاه المنطقة كلها وليس فقط تجاه المملكة ودول مجلس التعاون الخليجى إضافة إلى بحث المستجدات على الساحة اليمنية والوضع السورى .

وقالت مصادر مطلعة فى الرياض لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب.أ) اليوم الثلاثاء إن عادل الجبير" سيبدأ اعتبارا من بعد غد الخميس وحتى 13 يناير الجارى جولة تشمل باكستان والصين وكوريا الجنوبية واليابان يطلع خلالها نظراءه على الأسباب التى دفعت المملكة إلى قطع علاقتها مع إيران مع شرح الدور السلبى الذى تقوم به إيران فى المنطقة وتفاصيل الاعتداءات التى قامت بها جموع إيرانية من المتظاهرين باقتحام سفارة والاعتداء على قنصليتها العامة فى مشهد وممارسة التخريب وإضرام النيران فيهما".

وقطعت السعودية علاقاتها مع إيران يوم الأحد ردا على اقتحام سفارتها فى طهران وذلك فى تصعيد لخلاف بين القوتين المتنافستين بالشرق الأوسط أثاره إعدام رجل الدين الشيعى السعودى نمر النمر.

ويعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا يوم الأحد المقبل فى القاهرة، بناء على طلب الرياض "لإدانة انتهاكات إيران لحرمة السفارة السعودية فى طهران وقنصليتها فى مشهد" على قول نائب الأمين العام للجامعة العربية احمد بن حلى للصحفيين.

وأشار إلى أن الاجتماع يهدف أيضا إلى "إدانة التدخلات الإيرانية فى الشؤون الداخلية للدول العربية"

وقالت المصادر إن" الجبير سيؤكد خلال الجولة موقف بلاده الداعى إلى" ضرورة التكاتف والتعاون لمحاربة الإرهاب إلى جانب أن الأزمة مع إيران "لن يكون لها تأثير" على جهود السلام فى سورية واليمن.

وكان وزير الخارجية السعودى قال: "إيران تتدخل فى شؤون المنطقة وتدعم الإرهاب وتجند أبناء المنطقة ليعملوا ضد مجتمعاتهم وتهريب السلاح والمتفجرات إلى دول المنطقة من أجل زعزعة الأوضاع الأمنية".

وأضاف الجبير: " يأتى التصعيد والعمل العدوانى والشر من إيران وليس من المملكة وبالتالى إذا أرادت إيران أن يكون لها دور إيجابى فى المنطقة فعليها أن تكف عن الأعمال العدوانية وتتصرف مع دول المنطقة كما تتصرف أى دولة تسعى لحسن الجوار، فالأمر يعود لإيران وأساليبها" .
>

مصر 365