أخبار عاجلة

جامعة الملك سعود تعزز شراكتها في مجال الأبحاث وتطوير الأدوية

جامعة الملك سعود تعزز شراكتها في مجال الأبحاث وتطوير الأدوية جامعة الملك سعود تعزز شراكتها في مجال الأبحاث وتطوير الأدوية

    وقع مدير جامعة الملك سعود أ. د. بدران العمر صباح أمس مذكرة تعاون بين الجامعة ممثلة بمعهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية وشركة آجال للخدمات الصحية بهدف تعزيز شراكتهما في التعاون في مجال الأبحاث وتطوير الأدوية والمستحضرات الطبية.

وعبر مدير الجامعة عن سعادته بهذه الشراكة، والتي تدعم توجهات الجامعة وخططها الاستراتيجية، وتساهم في أن تكون الجامعة أحد روافد الاقتصاد الوطني، مؤكداً أن الجامعة تعمل باستمرار في تفعيل توجهات وخطط الدولة الاستراتيجية، ومنها خلق شراكات مع القطاع الخاص تساهم في تعزيز مكانة المملكة اقتصادياً.

وبين د. العمر بأن الجامعة وشركة آجال السعودية للخدمات الصحية – والتي مثلها في توقيع هذه المذكرة رئيس الشركة د. يوسف العريني - سيعملان من خلال هذه المذكرة على تطوير المستحضرات العلاجية والطبية والصيدلية، وابتكار علاجات جديدة للأمراض وعمل أبحاث جديدة ومتطورة ونشرها عالمياً، والعمل على الوصول لبراءات اختراع في المجال الطبي والصيدلي، وتسويق نتائج الأبحاث من مستحضرات طبية وصيدلية وكيميائية لشركات التصنيع المختصة محلياً وعالمياً.

بدوره، أوضح مدير مركز الأمير نايف بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بجامعة الملك سعود، د. عبدالله الدهمش، بأن هذه الشراكة البحثية سيتم من خلالها التعاون بين شركة آجال السعودية والمركز لإنشاء معامل بحثية يكون الهدف منها تطوير تقنيات إنتاج الأدوية، مبيناً أن هذه المختبرات ستوفر بيئة متميزة لتدريب طلبة الجامعة من الكليات الصحية وخصوصاً طلبة كلية الصيدلة في مجال التصنيع والإنتاج الدوائي، وستوفر إمكانات عالية لأعضاء هيئة التدريس والباحثين من الكليات الصحية، للعمل مع نظرائهم في شركة آجال للبحث في آليات تطوير وإنتاج الأدوية.