أخبار عاجلة

«ألمانيا» تهدد «السعودية» .. والسبب !

«ألمانيا» تهدد «السعودية» .. والسبب ! «ألمانيا» تهدد «السعودية» .. والسبب !

ميركل

كتب – محمد سويلم

في أعقاب إعلان إعدام 47 إرهابيًا، توالت ردود الفعل ما بين مؤيدة لتنفيذ أحكام الإعدام، وما بين معارض لتنفيذه.

وحذرت الحكومة الألمانية اليوم الاثنين، من أن ما وصفتها بـ«التطورات» في السعودية ستؤخذ كثيرًا في الاعتبار على صعيد القرارات المتعلقة بتصدير الاسلحة الى هذا البلد .

ودعت برلين كلاً من الرياض وطهران الى بذل كل ما في وسعهما “لاستئناف علاقاتهما”.
> وقال ستيفن سيبرت، المتحدث باسم المستشارة الالمانية انغيلا ميركل في برلين، “ندعو البلدين الى الاستفادة من كل الامكانات لاستئناف علاقاتهما” الدبلوماسية المتوقفة منذ الأحد.

واورد مارتن شافر المتحدث باسم وزير الخارجية فرانك-فالتر شتاينماير، “لا شك في أنه لا يمكن التوصل إلى حل الأزمتين (في سوريا واليمن) والأزمات الاخرى، إلا إذا كانت القوة السنية العظمى، أي السعودية، وإيران الشيعية، على استعداد لأن يقوم كل منهما بخطوة في اتجاه الاخر”.
> وأضاف المتحدث منذ سنوات، تحرص المجموعة الدولية ومنها المانيا على المساهمة على تخفيف حدة النزاعات، مضيفًا أنه على السعودية وإيران المساهمة أيضًا في إيجاد حل للأزمات”.

وقد اتسع النزاع الناجم عن إعدام الرياض رجل دين شيعيًا في الأيام الاخيرة، وأدى إلى تظاهرات وأعمال عنف، وإلى قطع العلاقات الدبلوماسية الأحد بين السعودية وايران.

وقالت وزارة الاقتصاد الألمانية من جهتها، أنها تتابع «التطورات» في السعودية التي ستؤخذ في الاعتبار عندما سيحين وقت البت في القرارات المتعلقة بتصدير الاسلحة او المعدات الدفاعية الاخرى الى هذا البلد، كما قال متحدث باسمها.

وقد دعت المعارضة الألمانية في الأيام الأخيرة الحكومة إلى إعادة النظر في طبيعة علاقتها بالسعودية.

وقال سيبرت في هذا الصدد أن من مصلحة ألمانيا إجراء حوار مع السعودية، مضيفًا أننا نحرص على قيام علاقة بناءة مع الرياض.

أونا