أخبار عاجلة

قاتل زوج عشيقته بالخصوص: الزوجة أعطتنى السكين و"قتلته عشان بيضربها"

قاتل زوج عشيقته بالخصوص: الزوجة أعطتنى السكين و"قتلته عشان بيضربها" قاتل زوج عشيقته بالخصوص: الزوجة أعطتنى السكين و"قتلته عشان بيضربها"
اختارت ربة منزل طريق الخيانة، فدمرت حياتها وانتهى الأمر بها بين يدى رجال المباحث، بعدما قادها فكرها الشيطانى للاتفاق مع عشيقها المزارع على التخلص من زوجها.

وأمام رجال المباحث أدلى المتهم بقتل زوج عشيقته فى مدينة الخصوص باعترافات تفصيلية حول ارتكابه للجريمة.

قال المدعو " حسن .م.ح " 22 سنة عامل زراعى، المتهم بقتل "محمد .ع.ع" 30 سنة عربجي، بـ3 طعنات متفرقة بالصدروقطع بالخصيتين ـ إنه مرتبط بزوجة المجنى عليه بعلاقة آثمة، وأنها تضررت من سوء معاملة زوجها فعقدا العزم وبيتا النية على التخلص منه بقتله.

وأضاف المتهم أن الزوجة أعطته سكينا للتخلص من المجنى عليه، فاستدرجه مساء الجمعة بحجة نقل بعض الأخشاب بعربته الكارو، وحال سيرهما بالزراعات عاجله المتهم بعدة طعنات من السكين التي كانت بحوزته، وإمعاناً في التأكد من إزهاق روحه قام بخنقه بشال كان يرتديه المجني عليه، ثم اتصل بشريكته وأبلغها بتنفيذه الواقعة، وأنه ترك العربة الكارو والدابة بجوار الكوبري الثاني بالخصوص، وطلب منها اصطحاب العربة والدابة من مكان تركها.

وأضاف المتهم بأنه تخلص من السكين المستخدم في الواقعة يإلقائة بالزراعات، وقام بتغيير ملابسه الملطخة بالدماء وأعطاها لشريكته للتخلص منها.

وقالت "أماني .ا.ص" 25سنة ربة منزل زوجة المجنى عليه وعشيقة القاتل، إنها استعانت بأحد الصبية بالمنطقة ويدعي " محمد .ع.ف" 16سنة قهوجي وكلفته بإحضار العربة الكارو وإعادتها إلى المنزل، وأنها أخفت بالمنزل وسادة ملوثة بآثار دمائه كانت على العربة الكارو، حيث تم ضبطها والتحفظ عليها.

ترجع تفاصيل الواقعة، عندما تلقى اللواء سعيد شلبى مدير أمن القليوبية إخطارا من قسم شرطة الخصوص بشأن العثور على جثة لشاب يدعو " محمد .ع.ع" وشهرته " محمد توبه " 30 سنة عربجي ومقيم شارع عمر بن الخطاب – دائرة القسم "، إثر إصابته بعدد 3 طعنات متفرقة بالصدر وطعنه بالقدم اليمني وآثار خنق حول الرقبة ومقاومة باليدين وجرح سطحي بالخصيتين، مسجاة بالزراعات وبجوارها هاتفه المحمول وتحقيق شخصيته.

كلف اللواء مدير أمن القليوبية بسرعة تشكيل فريق بحث بإشراف اللواء عرفة حمزة مدير إدارة البحث الجنائي ، واللواء احمد عمر مفتش الأمن العام بالقليوبية، وضم ضباط إدارة البحث الجنائي ووكيل المباحث الجنائية لقطاع النفس ورئيس وضباط فرع البحث الجنائي بالخانكة ومباحث قسم الخصوص برئاسة العميد حسام فوزى رئيس قسم المباحث الجنائية وتنسيقاً مع رئيس فرع الأمن العام بالمديرية والإدارة العامة للمعلومات والتوثيق، وتم وضع خطة بحث هادفة لكشف غموض الواقعة وتحديد الجناة مرتكبيها وضبطهم.

توصلت جهود فريق البحث إلى أن مرتكبى الواقعة كل من "حسن .م" و" أماني.ا.ص" 25سنة ربة منزل ومقيمة ذات العنوان زوجة المجني عليه، وذلك لارتباطهما بعلاقة غير شرعية منذ فترة وأن المتهم الأول هو آخر من شوهد بصحبة المجني عليه.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطهما وبمواجهتهما بما أسفرت عنة التحريات اعترفا بصحتها وأقرا بإرتكابهما الواقعة، وأمكن التوصل إلى شاهدي رؤية وهما كل من "سمير .ح.ح" 24 سنة نجار مسلح ومقيم حارة الفقي – شارع الجمهورية - دائرة القسم، وع ح أ 25 سنة جزار ومقيم ذات العنوان .. واللذان قررا أنهما حال سيرهما مستقلين دراجة بخارية بمنطقة مجاورة لمكان العثور على جثة المجني عليه، شاهدا المتهم الأول ممسكا بيده المجني عليه لوضعه في حالة جلوس على العربة، وعندما سألاه عن سبب ذلك قرر لهما أن الدابة ركلته فى بطنه، ثم انصرفا .

تم بإرشاد المتهمين ضبط الهاتفين اللذين استخدماهما في التواصل فيما بينهما بعلاقاتهما الآثمة .
>تحرر عن تلك الإجراءات محضر ملحق بالمحضر الأصلى رقم 28 إداري ، وباشرت النيابة العامة التحقيقات.
>

مصر 365