محمد المنصور بعد خضوعه للعملية: أخوض صراعات في "قلوب لا تتوب"!

الأحد 03-01-2016 18:47

أكد الفنان محمد المنصور بأنه بخير بعد خضوعه لعملية جراحية في فرنسا، كما أضاف بأنه يواصل صراعه مع "قلوب لا تتوب"، وهو مسلسله الجديد الذي يقوم بتصويره.

وطمأن الفنان المنصور جمهوره ومحبيه على صحته، بقوله بأنّ العملية التي أخضع الأطباء لها أربطة كتفه اليمنى في فرنسا قبل بضعة أشهر كُللت بالنجاح، مردفًا:« كان الطبيب المشرف على العملية أخبرني بعدم حاجتي إلى علاج طبيعي، وإن كان ألزمني بضرورة الركون إلى الراحة ثلاثة أشهر، حتى يتلاشى الوجع تدريجيًّا"، وذلك حسب صحيفة الرأي.

كما أضاف:" حاليًّا أعيش أوقات سعيدة في موقع التصوير، حيث تدور الكاميرات لتسجيل أحداث المسلسل الجديد (قلوب لا تتوب)، من إخراج مناف عبدال، والتي سيكون دوري فيه شخصية الأب الدرامية، كما يتعرض المسلسل لقضية مهمة، وهي إصابة الإنسان بمرض عُضال، وكيف يتلقى الخبر، إذ تمرض شقيقتي الكبيرة في العمل، وتكشف الأحداث ردود الفعل المختلفة".

يُذكَر أنّ مسلسل «قلوب لا تتوب» من تأليف محمد النشمي وإخراج مناف عبدال، ويشارك في التمثيل إلى جانب المنصور كل من باسمة حمادة، ومشاري البلام، وملاك، وكوكبة أخرى من الفنانين، والعمل من إنتاج شركة النظائر.

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

سيدتي