أخبار عاجلة

فيديو| المسلماني: لارهان على البرلمان والنواب دفعوا أموال طائلة لتحقيق الفوز

فيديو| المسلماني: لارهان على البرلمان والنواب دفعوا أموال طائلة لتحقيق الفوز فيديو| المسلماني: لارهان على البرلمان والنواب دفعوا أموال طائلة لتحقيق الفوز

أحمد المسلمانى

كتبت:  إنجي لطفي

قال الكاتب الصحفي والإعلامي، أحمد المسلماني، إن دعوات النزول في الـخامس والعشرين من يناير المقبل هي تحدٍ أمني كبير واختبار حقيقي لقوة وزارة الداخلية، مؤكدًا أن النظام الحالي ليس ضد ثورة يناير بالاضافة إلى أن ثورة 30 يونيو جاءت لتصحيح مسار الثورة الأصلية،وأن أمريكا تدعم قوى فى الداخل من اجل انهاك هذا الوطن.

وأضاف المسلماني خلال لقاءٍ له ببرنامج “ساعة من ”، المذاع على فضائية “الغد العربي” ، مع الإعلامي خالد عاشور، أنه لا ينيغى أن نعود إلى الثورة لأننا انتقلنا منها إلى البناء، وأن أي توقعات بأعداد المشاركين ليست بالضرورة دقيقية، مردفاً الدعوات لـ 25 يناير تاتي في سياق استعراض قوى معينة شعبيتها على الأرض ، مشيراً إلى انه لا يمكن لأحد ان يعرف من وارء هذه المطالب فى الداخل والخارج.

وأوضح المسلماني لا اراهن على أى برلمان سواء برلمان الإخوان ومبارك ، والرهان على السلطة التنفيذية، لا يوجد فى العالم رهان على برلمان لصناعة مشروع تنموي أو نهضة، ورؤساء العالم هم سبب نهضة الدول الشعوب، والكونجرس حصل على رشاوي لإلغاء العبودية، والبرلمان فى كل مكان فى العالم له ظروفة الغير مناسبة للمثل العليا، وأحيانا يكون دور البرلمان معطل.

وأضاف الملسلمان أن بعض النواب دفعوا الاموال من أجل تأشيرة عمرة وتعيين الابناء والحصول على طلبات علاج ، واذا ذهب النائب الى وزير الري على سبيل المثال من أجل تعيين ابناء دائرته ولكنه لن يناقشه فى قضية سد النهضة.

وتابع المسلماني أنه لا يمكن وصف المجلس الحالى بالسئ أو أن سابقه كان أفضل، والرهان على السلطة التنفيذية صاحبة القرارات المصيرية فى نهضة الشعوب، وأن هذا البرلمان فرصة من أجل مساعدة الرئيس فى بناء هذا الوطن، مشكدًا والنواب 90% من تفكيرهم هو الاستمرار فى الحصول على المقعد من خلال الخدمات المقدمة لأبناء الدائرة وكيفية العودة مرة أخرى تحت قبة البرلمان.

" frameborder="0">

أونا