شاب يقطع أصابعه ويدعى تعرضه للتعذيب بقسم شرطة للحصول على معاش والده

شاب يقطع أصابعه ويدعى تعرضه للتعذيب بقسم شرطة للحصول على معاش والده شاب يقطع أصابعه ويدعى تعرضه للتعذيب بقسم شرطة للحصول على معاش والده
صرح مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، بأنه تم فحص بلاغ إسلام حسن أحمد زيدان شعلان "27 سنة" عامل، ومقيم بدائرة مركز شبين القناطر، سبق اتهامه فى 3 قضايا (مشاجرات، أقراص مخدرة) والحكم عليه فى قضية مشاجرة بالحبس ستة أشهر (مصاب بقطع عقلتين بأصبعين بيده اليسرى، وسحجات بالظهر، وكدمة بالبطن) بعد اتهامه لضابط مباحث مركز شبين القناطر والقوة المرافقة له باحتجازه بوحدة المباحث بالمركز منذ 15 ديسمبر الماضى والتعدى عليه بالضرب، ما أدى إلى إصابته بالعديد من الإصابات، وإطلاق سراحه بعدها بيومين.

وأضافت وزارة الداخلية، أنه خلال السير فى إجراءات فحص الشكوى حضر لمركز شرطة شبين القناطر أحد المواطنين، وأبدى رغبته فى الإدلاء بشهادته حول الواقعة، حيث أكد أنه توجه برفقة زوجته لشراء بعض الأدوية من إحدى الصيدليات بدائرة المركز وشاهد الشاكى يسير فى حالة ترنح وعدم اتزان.

وتوصلت التحريات إلى أن الشاكى تحدث بين أقرانه وأصدقائه عن عدم وجود فرصة عمل وأنه فى أمس الحاجة إلى معاش والده وتخوفه من قطعه بمجرد وفاة والدته، وأنه على أتم الاستعداد لقطع أصابعه وإحداث نسبة عجز بنفسه لاستمرارية حصوله على المعاش حتى بعد وفاة والدته.

وأوضحت الداخلية أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية وتتبع هاتف الشاكى والمكالمات الصادرة والواردة وتحديد النطاق الجغرافى لها، حيث توصلت المعلومات لقيامه باستلام وإجراء مكالمات بمناطق عديدة وفى أوقات مختلفة فى الوقت الزاعم احتجازه فيه بوحدة مباحث مركز شبين القناطر.

وتم مواجهة الشاكى بما ورد بأقوال الشهود وتقرير تتبع هاتفه المحمول وما أسفرت عنه التحريات، حيث اعترف بقيامه بإحداث إصابته بنفسه واختلاق الواقعة واتهامه للضابط على غير الحقيقة ليضمن عدم انقطاع معاش والده، وانتقامًا من الضابط لسابقة ضبط شقيقه فى واقعة قتل، تم اتخاذ الإجراءات القانونية قبل الواقعة.
>

مصر 365