صور| وزير الرى ومحافظ أسيوط يضعان حجر أساس قناطر ديروط الجديدة

صور| وزير الرى ومحافظ أسيوط يضعان حجر أساس قناطر ديروط الجديدة صور| وزير الرى ومحافظ أسيوط يضعان حجر أساس قناطر ديروط الجديدة

شهد الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، يرافقه المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، الأربعاء، وضع حجر أساس مشروع إنشاء قناطر ديروط الجديدة والتى يجرى تنفيذها بتكلفة بلغت 420 مليون جنيه هى قيمة قرض ميسر من هيئة التعاون اليابانية “الجايكا ” وبتكنولوجيا يابانية.

يأتى هذا خلال زيارة مغازي، لمحافظة أسيوط يرافقه وفد الجايكا اليابانى والمتمثل فى “يوسوكى كاواموتو، سكرتير أول سفارة اليابان فى ، وكينيشيرو ماكاى، سكرتير ثان السفارة، ولفيف من قيادات وزارة الرى، وقطاع الخزانات؛ لوضع حجر أساس مشروع قناطر ديروط الجديدة، وتفقد العمل في مشروع قناطر أسيوط الجديدة .

وقال وزير الرى،إن تكلفة مشروع قناطر ديروط الجديدة 5.854 مليار ين ياباني بما يعادل 420 مليون جنيه مصرى، ومن المقرر نهو المشروع فى أبريل 2022 على أن تستمر دراسة التصميم واعداد مستندات الطرح خلال 22 شهرًا بمنحة يابانية  قدرها 35 مليون جنيه يتحملها الجانب الياباني كاملة.

وأكد الوزير، أن مشروع قناطر ديروط الجديدة يعد فاتحة خير لمصر، وهدية لشعبها العظيم، مشيرًا إلى أن قناطر ديروط القديمة تم انشائها فى عهدا الخديوى إسماعيل عقب الانتهاء من قناة السويس القديمة، واستمرت لمدة 143 عامًا كأقدم مشروع مائي فى العالم مازال قائما حتى الآن، وحاليًا نحتفل بوضع حجر أساس مشروع قناطر ديروط الجديدة وذلك فى اعقاب افتتاح قناة السويس الجديدة لافتاً إلى أن القناطر الجديدة تسهم في تحسين إدارة توزيع المياه لتخدم زمام 1.5 مليون فدان في 5 محافظات هى “أسيوط والمنيا وبني سويف والفيوم والجيزة ” والتي تمثل نحو 17% من إجمالى مصادر المياه في مصر بمعدل 9.6 مليار متر مكعب من مياه الري ليستفيد منها نحو 20% من المواطنين.

من جانبه، أكد محافظ أسيوط، أن المشروع أحد ثمار المؤتمر الاقتصادي للدول المانحة للمشروعات الاقتصادية والاستثمارية لمصر الذي انعقد في مدينة شرم الشيخ، حيث تم توقيع اتفاقية القرض بين وزارة الموارد المائية والري والجايكا اليابانية في مارس الماضي، وتم الاتفاق على أسلوب تطبيق نظام التمويل والتنفيذ والإشتراطات العامة المرجعية.

وأوضح، أن القرض تضمن عرض اليابانية تقديم التمويل من خلال نظام step loan وتعود مزايا هذا النظام إلى تدني سعر الفائدة وعمولة الارتباط  وفترة السماح التي تصل إلى حد 10 سنوات وفترة السداد إلى 30 سنة.

ونوه المحافظ، إلى أهمية هذا المشروع الضخم الذي يتم تنفيذه خلال خمسة أعوام على أن يبدأ تشغيل مجموعة القناطر كاملة عام 2022 والذى سيساهم فى تدعيم نظام الإدارة المائية وتعزيز كفاءة استخدام المياه من أجل تحسين الإنتاج الزراعي في محافظة أسيوط وصعيد مصر من خلال استخدام التكنولوجيا اليابانية الفائقة خاصة وأن مجموعة قناطر ديروط تعتبر واحدة من أهم مرافق الري في مصر مشيراً إلى أنه من المتوقع أن يوفر مشروع القناطر الجديدة ما يقرب من 3 ألاف و500 فرصة مباشرة وغير مباشرة.

وأوضح المهندس أحمد كرات، رئيس قطاع الخزانات والقناطر الكبرى، أن مشروع قناطر ديروط الجديدة يأتي ضمن البرنامج القومي لإعادة تأهيل وإحلال القناطر الرئيسية على نهر النيل، وشبكة الترع القومية وتطوير منظومة التحكم في إدارة المياه على الترع المغذاة من مجموعة القناطر.

وتتكون مجموعة قناطر ديروط الجديدة بمحافظة أسيوط من 7 قناطر هى ” قنطرة فم ترعة الساحلية – قنطرة حجز ترعة الإبراهيمية – قنطرة فم ترعة الديروطية – قنطرة فم ترعة البدرمان – قنطرة فم ترعة بحر يوسف – قنطرة فم ترعة أبوجبل – قنطرة فم ترعة الدلجاوى ” وهى بديل مجموعة قناطر ديروط الحالية التي تعد أقدم منشأ مائي مازال موجودا في العالم حيث أنشئت عام 1872.

حضر وضع حجر الأساس أعضاء مجلس النواب عن مركز ديروط “محمد مصطفى سليم، يونس الجاحر، محمد عيد عبد الجواد”.

أونا