أخبار عاجلة

المخلافي يعلن عن جولة جديدة من المشاورات مع الانقلابيين منتصف الشهر المقبل

    أعلن رئيس وفد اليمنية في مشاورات جنيف الثانية، الدكتور عبدالملك المخلافي، عن جولة جديدة مرتقبة من المشاورات مع وفد الإاقلابيين، من المقرر أن تتم في منتصف شهر يناير المقبل.

وأوضح المخلافي خلال اجتماع له أمس بمقر الوفد الدائم لليمن في جنيف بالسفراء والقائمين بأعمال السفارات اليمنية في أوروبا، أن وفد الحكومة الشرعية تلقى وعوداً من قبل المجتمع الدولي بإلزام الانقلابيين بالإفراج عن المعتقلين وتسهيل إيصال المساعدات الإغاثية للمدن المحاصرة قبل بدء جولة المشاورات المقبلة.

ووفقاً لما أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، فقد جدد المخلافي، الذي يشغل منصب نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية في الحكومة اليمنية، تأكيده أن أي تسوية سياسية سترتكز على قرار مجلس الأمن 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني.. مشيراً إلى أن الرئيس عبدربه منصور هادي، وجه بتمديد وقف إطلاق النار لمدة أسبوع إضافي لإعطاء المزيد من الوقت للطرف الآخر للاستجابة إلى صوت العقل والمنطق ووقف نزيف الدم اليمني.

ولفت نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية، الانتباه إلى أن المرحلة القادمة تتطلب تكاتف الجهود من قبل الجميع لاستعادة الدولة اليمنية، وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل الذي توافق عليها القوى والأطراف اليمنية كافة، موجهاً سفراء اليمن لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف والقائمين بأعمال سفارات اليمن لدى برلين وبروكسل وباريس وروما وبودابست ومدريد ووارسو وفينا وأعضاء الوفد الدائم بجنيف بتوجهات السياسية الخارجية اليمنية خلال الفترة المقبلة.

وتم في الإجتماع، استعراض تطورات الأحداث على الساحة الوطنية بشقيه السياسي والإنساني و ماخلصت إليه المشاورات بين وفدي الحكومة والإنقلابيين.