أخبار عاجلة

أسباب الإصابة بسرطان الثدى أهمها تأخر سن الزواج وعدم الإنجاب

أسباب الإصابة بسرطان الثدى أهمها تأخر سن الزواج وعدم الإنجاب أسباب الإصابة بسرطان الثدى أهمها تأخر سن الزواج وعدم الإنجاب
سرطان الثدى من أكثر أنواع السرطانات انتشارًا بين النساء، كما أنه يشكل مصدرًا للخوف والرعب والتوتر للمصابات به، لأن استئصال الثدى هو أحد الطرق التى قد يلجأ إليها الطبيب للعلاج وهذا بالطبع يتسبب فى شعور المرأة بألم نفسى.

مع التقدم الطبى أصبح من الممكن وضع بعض المواد المصنوعة من السليكون فى الثدى بعد استئصاله، تستطيع أن تملء المكان وتجنب ملاحظة أن الثدى يعانى من الفراغ أو أن هناك فرق بينه وبين الثدى الآخر.

واحدة من بين 12 سيدة يعانين من سرطان الثدى


>قال الدكتور ضياء صالح استشارى جراحة أورام الثدى بالمعهد القومى للأورام ومدير مراكز "ال بى سى سي" للوقاية والاكتشاف المبكر وعلاج لأورام الثدى، إن سرطان الثدى يعد من أكثر أنواع السرطان انتشارًا بين السيدات فى حيث تبلغ نسبة الإصابة واحدة من بين 12 سيدة.

أسباب الإصابة بسرطان الثدى


>يتابع دكتور ضياء أن الإصابة بسرطان الثدى لها العديد من الأسباب أهمها التاريخ الوراثى فى العائلة، وزيادة الوزن، وتأخر سن الزواج، وعدم الإنجاب والرضاعة، ولذا نجد أن تأخر الزواج له دور كبير فى الإصابة بسرطان الثدى، لأن الرضاعة الطبيعة للطفل تلعب دورا كبيرا فى الحد من الإصابة بهذا المرض.

نصائح للحفاظ على صحتك من الإصابة بسرطان الثدى


>يقدم استشارى جراحة أورام الثدى، بعض النصائح للحفاظ على صحتك والحد من الإصابة بسرطان الثدى، ومنها:

1- عمل الفحص الذاتى للثدى كل شهر.
>2- المتابعة الدورية وعمل أشعة على الثدى كل سنتين.
>3- على الرجال أيضًا عمل أشعة على الصدر ودلالات الأورام لأورام البروستاتا والكبد والقولون والرئة.
>

مصر 365