أخبار عاجلة

متهمو «الدفاع الجوي» للقاضي: «والله بنموت جوه القسم»

متهمو «الدفاع الجوي» للقاضي: «والله بنموت جوه القسم» متهمو «الدفاع الجوي» للقاضي: «والله بنموت جوه القسم»

 

أحداث الدفاع الجوي – أرشيفية

سمحت محكمة جنايات القاهرة، التي تنظر القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث الدفاع الجوي” و التي أسفرت عن مقتل عدد من جماهير نادي ، للمتهم “علي شعبان” للتعبير عن شكواه التي نقلها عنه محامو دفاعه.

بدأ “علي” ، حديثه بنبرة باكية ، مشدداً على أنه لم يشارك في أي إعتداء وان كل ما فعله هو مشاهدة المباراة ، وقال المتهم “علي” موجهاً حديثه للمحكمة بأن كل ما اقروا به كانت تحت الإكراه والاعتداء بالضرب والكهرباء والتعليق وفق قوله .

وشكا المتهم، من المعاملة داخل مركز أبو النمرس ، قائلاً “والله بنموت جوة القسم ” ، مؤكداً انه بعد القبض عليه ، قال له الضابط القائم بالضبط انه سيتم سؤاله في القسم عن المباراة ، ليفاجئ بعد وصوله هناك بمن يقول له “أنت خدت فلوس من الإخوان” ليعلق قائلاً “أقسم بالله ما نعرف عنهم حاجة ” ، برز أثناء خروج المتهم من القفص للمثول امام المحكمة تعالي عبارات “كرهنا الزمالك وكرهنا الكورة وبطلنا نشجعها ” .

وكان دفاع المتهم قد طلب بإخلاء سبيل المتهم ، مستندين على تحريات الأمن الوطني ، والتي أكدوا أنها أظهرت عدم مشاركة المتهم في الأحداث وانه شاهد فقط المباراة ، ليستخدم تعبير “كل تهمته انه اتفرج على الماتش” ، وتواصلت اسانيد إخلاء السبيل التي قدمها الدفاع بالتأكيد على ان التيشيرت الذي ضٌبط مع المتهم ، والذي قالوا انه طفل يبلغ من العمر 15 سنة ، تبين خلوه من الدماء وفق تقرير الطب الشرعي عكس ما أشيع.

 

أونا