أخبار عاجلة

تويتر يكشف الحيلة الدعائية وراء ما حصل في مسابقة ملكة جمال الكون

الثلاثاء 22-12-2015 01:03

فكرة المؤامرة تطغى في هذه الأحيان على زلّة لسان أو خطأ مضيف مسابقة ملكة جمال الكون 2015 ستيف هارفي الذي قام بخطأ صادم توج فيه ملكة جمال كولومبيا في مسابقة ملكة جمال الكون لدقائق، وهي أقرب الى الحيلة الدعائية الواسعة النطاق التي تهدف إلى لفت الانتباه إلى مسابقة ملكة جمال الكون الذي يُحكى أنها فقدت رونقها أخيراً.


ولم ينفع إعتذار هارفي للمتسابقتين الكولومبية التي علقت في الكواليس على النتيجة بأن "كل شيء يحدث لسبب ما"، والملكة الفليبنية أكثر من مرة وحتى اعتذاره من المشاهدين والإعتراف أنه خطأه غير مقصود. حتى أنه انتشر مقطع لهارفي وضع فيه الملامة على الشاشة الملقّنة في حصول اللغط في الأسماء. إلا أن الفيديو لم يعد موجوداً. أما انتشار صورة البطاقة التي كتب عليها إسم الملكة تؤكّد على أنه قرأ الأسماء بطريقة خاطئة، وثانياً للإشارة إلى أنه من غير الممكن أن يضيع بين الإسمين، إذ أن الكلمات واضحة جداً.


فقد وجّه روّاد تويتر إصبع الاتهام إلى تنظيم مسابقة ملكة جمال الكون وستيف هارفي نفسه، وحتى بعضهم أشار الى Donald Trump الذي كان حتى وقت قريب شريكاً في ملكية المسابقة.


على سبيل المثال كتبت Aliah: "أنا مقتنعة بأن الخطأ الذي حصل في نتيجة حفل ملكة جمال الكون هو مجرّد دعاية، ثم حاجة إلى مزيد من الاهتمام بعد مغادرة Donald Trump عنها."


واقترح آخرون أن زلة هارفي من شأنها أن تساعد على وضع مسابقة ملكة الجمال مرة أخرى على خريطة الجمال، وأيضا تعزيز إسم المضيف هارفي في نزاعاته العائلي الخاصة وأيضاً في مهنته التي تراجعت أخيراً، كيف لا وقد زاع إسمه بين ليلة وضحاها حتى أكثر من أسماء المتسابقات.
حتى Justin Bieber غرّد على صورة هزلية نشرها لستيف هارفي قائلا:" فات الأوان على الإعتذار".


أما Donald Trump فغرّد واصفاً الحدث الذي جرى بالخطأ الفادح.. وأنه قام ببيع المسابقة قبل 6 أشهر وهذا الخلط ليس من شأنه أن يحدث في عهده.

 

بالفيديو.. أول تعليق لملكة جمال كولومبيا بعد تتويجها عن طريق الخطأ

سيدتي