أخبار عاجلة

القبض على صاحب شركة تسويق شبكى متهم بالنصب والاستيلاء على 3 ملايين جنيه

القبض على صاحب شركة تسويق شبكى متهم بالنصب والاستيلاء على 3 ملايين جنيه القبض على صاحب شركة تسويق شبكى متهم بالنصب والاستيلاء على 3 ملايين جنيه
تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة- للمرة الثانية- من ضبط صاحب شركة قام بالاحتيال على المواطنين بزعم بيعهم سلعًا معمرة عن طريق التسويق الشبكى عبر الإنترنت، وقام بالاستيلاء على 3 ملايين جنيه من أموالهم.

وكانت معلومات قد وردت للواء طارق الأعصر، مساعد الوزير مدير الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، تفيد وقوع العديد من المواطنين ضحايا لواقعة نصب واحتيال من قبل أحد الأشخاص زعم بيعه هواتف وأجهزة حواسب آلية وسلعًا معمرة بطريقة التسويق الشبكى عبر الإنترنت، وقام بالاستيلاء على أموالهم.

وأسفرت تحريات ضباط إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير، برئاسة العميد عاصم الداهش، مدير الإدارة، عن أن وراء ذلك النشاط "محمد.م.خ"، 26 سنة، ومقيم شبراخيت البحيرة، حيث قام المتهم بإنشاء شركة تجارة إلكترونية عبر الشبكة العنكبوتية باسم (توديل)، وقام بالإعلان عن بيع أجهزة هواتف محمولة وحواسب آلية وسلع معمرة بأسعار مغرية فضلاً عن إقامته معارض بالمحافظات المختلفة، وقام بالإعلان عن عمولة لكل مشتر يقوم بإحضار عملاء آخرين طالبًا من عملائه تحويل ثمن تلك الأجهزة على حساب الشركة بأحد البنوك، واهمًا إياهم بأنه سيتم شحن تلك الأجهزة إليهم.

وتمكن من خلال ذلك من الإيقاع بالعديد من الضحايا والاستيلاء على مبالغ مالية بلغت قيمتها حوالى 3 ملايين جنيه ولم يتمكن المجنى عليهم من استرداد أموالهم نظرًا لاختفاء المشكو فى حقه وغلقه مقر الشركة، ومن خلال المتابعة الميدانية والمتابعة الفنية لموقع الشركة عبر شبكة الإنترنت أمكن تحديد مقر الشركة الجديد والكائن بشارع مكرم عبيد دائرة قسم شرطة مدينة نصر أول.

وعقب تقنين الإجراءات تمكن المقدم أحمد المصرى من ضبطه حال تواجده بمقر الشركة المشار إليه، وأمكن الاستدلال على 150 شخصًا من ضحاياه، حيث اتهموه بالاحتيال عليهم والاستيلاء على أموالهم بالأسلوب المشار إليه، وبمواجهة المتهم المضبوط أقر بنشاطه على النحو المشار إليه، وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

يذكر أن نفس الشخص ألقى القبض عليه سابقًا بتهمه الاستيلاء على مبلغ 700 ألف جنيه من ضحاياه عن طريق التسويق الشبكى والنصب على 100 من ضحاياه وبعد الإفراج عنه عاد لممارسة نشاطه الإجرامى والنصب على المواطنين.
>

اليوم السابع