أخبار عاجلة

الحاجة فوزية: "سيد" تسلل لشقتى أثناء غيابى وقتل خالى وسرق 5500 جنيه

الحاجة فوزية: "سيد" تسلل لشقتى أثناء غيابى وقتل خالى وسرق 5500 جنيه الحاجة فوزية: "سيد" تسلل لشقتى أثناء غيابى وقتل خالى وسرق 5500 جنيه
الطمع كان دافعه الوحيد لارتكاب الجريمة، استغل سفر جارته لزيارة ابنتها بمحافظة الشرقية، وتسلل الى شقتها ظنا منه أنها خالية، إلا أنه فوجىء بالجد العجوز نائما، حاول استكمال جريمته والسرقة إلا أن المسن اكتشف أمره، وحاول الاستغاثة بالجيران، إلا أن المتهم كان أسرع منه فحطم رأسه بمجسم صغير لمسجد ثم واصل اعتداءه بعصى خشبية حتى تأكد من مفارقة المجنى عليه الحياة، فتش فى الشقة ليعثر على مبلغ 5500 جنيه استولى عليه ثم غسل المجسم الصغير للمسجد من الدماء ووضعه فى حقيبة وفر هاربا.

"اليوم السابع" التقت بالحاجة فوزية مالكة الشقة التى شهدت الجريمة وقريبة المجنى عليه المسئولة عن رعايته، فقالت إن المتهم يقيم بالشقة التى تعلوها وأنه حاول قتلها سابقا عام 2012، حيث استغل تواجدها بمفردها فى الشقة وطرق الباب وفور فتحها فوجئت به يقتحم الشقة ثم خنقها من رقبتها وضربها بواسطة يد الهون على رأسها 7 ضربات حتى سقطت غارقة فى دمائها.

وأضافت الحاجة فوزية أنها ادعت مفارقتها الحياة حتى لا يستكمل اعتداءه عليها، ثم استغاثت بالجيران، ما دفعه للهرب من خلال البلكونة وسقطت يد الهون من يده أثناء هروبه ، إلا أن إحدى السيدات من الجيران مسحت آثار الدماء منها وتم نقلها إلى المستشفى بسبب إصابتها بغيبوبة لمعاناتها من مرض السكر.

وذكرت أن المجنى عليه خالها "محمود عبد الرحمن" يبلغ من العمر 73 عاما ونظرا لأنه يقيم بمفرده بشقة صغيرة مستأجرة فى العمرانية فكان يتردد عليها للمبيت لديها، حيث تتولى رعايته لكبر سنه، ويوم الحادث قررت السفر بصحبة زوجها لزيارة ابنتهما فى محافظة الشرقية وتركت خالها بمفرده، إلا أنها كانت تتصل عليه من حين لآخر للاطمئنان عليه، ومساء اليوم الذى شهد الحادث اتصلت عليه عدة مرات فلم يرد عليها فتأكدت أنه تعرض لسوء خاصة أن الحادثة التى تعرضت لها سابقا على يد المتهم تسيطر عليها، فطلبت من زوجها السفر والعودة إلى العمرانية للاطمئنان عليه وفور وصول زوجها اكتشف مقتل خالها بالشقة وأبلغها هاتفيا بالحادث.

وأضافت أنها هى من وجهت اتهاما للمتهم أنه وراء ارتكاب الجريمة، حيث ألقى رجال المباحث القبض عليه، ليعترف بارتكاب الجريمة أمام المقدم محمد غراب رئيس مباحث قسم شرطة العمرانية.

وقالت إن المتهم كان يعمل بملهى ليلى ومعتاد على تعاطى المواد المخدرة، وتم فسخ خطبته بعد استيلائه على مبلغ مالى من أسرة خطيبته وذكرت أن المتهم استولى على مبلغ 5500 جنيه ومجسم لمسجد صغير بالإضافة إلى سبحة ومصحف وسجادة صلاة وصور زفاف ابنتها ورخصة سيارة زوجها، وأكدت قريبة المجنى عليه أنها استأجرت شقة جديدة وأنها لن تعود مرة أخرى إلى الشقة التى شهدت الجريمة.

وتوصلت التحريات إلى أن مالكة الشقة "فوزية.ب" تعرضت للسرقة منذ 3 سنوات على يد عامل من أقاربها يدعى "سيد.ه" يعمل على مركب سياحى ويقيم بالشقة التى تعلوها بذات العقار، حيث تسلل إلى الشقة لسرقتها إلا أنها اكتشفت أمره ما دفعه للاعتداء عليها بـ"يد الهون" وأصابها برأسها بجرح غائر وفر هاربا.

وأكدت التحريات أن "سيد.ه" يقيم بشقة بالعقار الذى شهد الجريمة وراء ارتكاب الجريمة، وبإخطار اللواء طارق نصر مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة كلف رجال المباحث بالقبض عليه، وبإعداد كمين تمكن الرائد محمد عوض والنقيب كريم صفائى معاونى مباحث قسم شرطة العمرانية من ضبطه.

وبمواجهته اعترف أمام العميد درويش حسين رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة بارتكابه الجريمة، فتحرر له المحضر اللازم وإحيل إلى النيابة التى وجهت له تهمة القتل العمد وأمرت بحبسه على ذمة التحقيق.

مصر 365