أخبار عاجلة

قيادى إخوانى بسوريا يعترف بتورط حركة حماس فى تدريب إرهابيين

قيادى إخوانى بسوريا يعترف بتورط حركة حماس فى تدريب إرهابيين قيادى إخوانى بسوريا يعترف بتورط حركة حماس فى تدريب إرهابيين
ألقت السلطات السورية القبض على أحد كوادر جماعة الإخوان المسلمين فى سوريا ويدعى "بشر يوسف على الجانودى"، وذلك بتهمة مشاركته فى الأعمال الإرهابية وتدريب مجموعات إرهابية فى المخيمات الفلسطينية ومناطق أخرى من سوريا بواسطة حركة حماس.

وقال المتهم "الجانودى" فى اعترافات بثها التلفزيون السورى مساء أمس الخميس: حماس لها دور فى دعم المجموعات المسلحة التى قاتلت الجيش العربى السورى ولها علاقات كثيرة مع قادة الكتائب والتنظيمات المسلحة وكان لها مشروعها الخاص لبناء قاعدة أو نواة إخوانية حمساوية فى سورية بعدما كان الأمر محظورا عليهم.

وأضاف: أنا فلسطينى أردنى وأحمل جواز سفر أردنى من مواليد 1970 مدينة الكويت ولقبى أبو جودت وأحمل أيضا جواز سلطة باسم عبد الرحمن جمال أبو نحل درست فى الكويت وتم استقطابى داخل أحد المساجد لمبايعة الإخوان المسلمين وفعلا بايعت الحركة عام 1989 وسافرت إلى باكستان ودرست فى الجامعة الإسلامية وبقيت هناك حتى عام 1996 أعمل فى المجال الإغاثى.

وأضاف "الجانودى" أنه ذهب إلى سوريا عن طريق مسئول حماية خالد مشعل ويدعى أبو بلال مسعد لمتابعة عمله فى مجال الحماية بداية عام 2001 مع عماد العلمى أبو همام، وكذلك الدكتور موسى أبو مرزوق لحين قدوم خالد مشعل من الدوحة إلى دمشق.

وقال: خضعت لدورات حماية داخلية وخارجية وتخصصت بهذا المجال وعملت مع خالد مشعل فى سوريا فى مجال الحماية وفى 2004 تم العرض على من قبل أبو مالك أحمد فريد قاسم أن أعمل فى مجال تدريب حماية الشخصيات، وذلك بناء على الدورات التى أخذتها فى الداخلية والخارجية وعملت فى هذا المجال الى حين بداية الأحداث والأزمة فى سوريا.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية