الدماطي يفتتح معرض «أسرار أوزوريس .. الآثار الغارقة» بفرنسا

الدماطي يفتتح معرض «أسرار أوزوريس .. الآثار الغارقة» بفرنسا الدماطي يفتتح معرض «أسرار أوزوريس .. الآثار الغارقة» بفرنسا

ارشيفية

غادر مطار القاهرة الدولي، اليوم الأحد، الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار متوجهًا إلى باريس لافتتاح معرض الآثار الغارقة، بهدف جذب وتنشيط للسياحة المصرية.

وصرح الدماطي قبيل مغادرته مطار القاهرة، ‬إنه يفتتح خلال الزيارة معرض الآثار الغارقة بعنوان «معرض أسرار أوزوريس ..الآثار الغارقة»، ويعتبر المعرض متميز لكونه أول معرض بعد ثورة يناير، و يحكي قصة أوزوريس والحضارة المرتبطة بها من خلال مجموعة الآثار التى استخرجت من تحت بالإسكندرية ومكملة بمجموعة أخرى من القطع الآثرية من المتاحف الروماني والمصري والقومي بالاسكندرية.

وأضاف أن للمعرض مردود مرتفع اقتصاديًا لوجود مقابل مادي وثقافي، من خلال المادة العلمية التى تقدم بالخارج للتعريف بتلك الآثار، وسياحي حيث أن وجود المعرض بالخارج هو أفضل دعاية للآثار المصرية، ودائما عقب تلك المعارض تزداد نسبة السياحة إلى من الدولة التى أقيم بها المعرض.

وأكد الدماطي أن الآثار الموجودة بالمعرض تم تسفيرها وفقا لقانون الآثار والقانون الخاص بخروج المعارض ولائحة منظمة لها، للحصول على جميع الضمانات الكافية وبتخرج القطع الآثرية المشاركة في هذه المعارض بقرار من رئيس الجمهورية، بالإضافة إلى القيمة التأمينية على شركة الطيران.

وحول استرداد الآثار المهربة من الخارج أوضح الدماطي ” أننا نعمل باستمرار، واستطعنا أن نعيد خلال عام 717 قطعة أثرية وخلال الفترة القادمة سيتم استعادة 16 قطعة أثرية من أستراليا”.

أونا