أخبار عاجلة

متشددو حركة الشباب يسيطرون على بلدتين فى جنوب الصومال

متشددو حركة الشباب يسيطرون على بلدتين فى جنوب الصومال متشددو حركة الشباب يسيطرون على بلدتين فى جنوب الصومال
قال متحدث باسم حركة الشباب المتشددة ومسؤولون محليون اليوم السبت إن الحركة سيطرت على بلدتين فى جنوب غرب الصومال على مدى يومين بعد أقل من أسبوع على هجوم شنه مقاتلوها على قاعدة للاتحاد الأفريقى فى نفس المنطقة.

وقالت الشباب إنها سيطرت على بلدتين صغيرتين فى إقليم شبيلى السفلى وهما الساليندى على بعد 65 كيلومترا جنوبى مقديشو على الطريق الى ميناء مركة وبلدة كونتوارى بين العاصمة وميناء براوي.

وتشن الحركة التى تسعى للإطاحة بالحكومة المدعومة من الغرب فى الصومال هجمات متكررة على قوات حفظ السلام التى يقودها الاتحاد الأفريقى وعلى القوات الصومالية فيما تكافح البلاد لإعادة الإعمار بعد أكثر من عقدين من الفوضى، وأكد على نور القائم بأعمال محافظ شبيلى السفلى سقوط البلدتين فى أيدى الحركة.

وقال نور "من المحزن القول إن الشباب سيطرت على الساليندي.. انسحبت قوات الاتحاد الأفريقى والشباب تسيطر عليها الان، وهاجم المتشددون اليوم ايضا قافلة للاتحاد الأفريقى خارج مركة وأعلنوا أنهم قتلوا بضعة جنود فى الهجوم لكن مسؤولا محليا قال إن عدد القتلى لم يتحدد بعد.

وقال نور "استهدفت قنبلة على جانب الطريق مركبة للاتحاد الأفريقى أثناء مرور قافلة الاتحاد الأفريقى على مشارف مركة اليوم. لا نعرف تفاصيل عن الخسائر."
>

مصر 365