أخبار عاجلة

حاكم الشارقة.. شهداؤنا البواسل كانوا سيوفا لمواجهة الباطل

حاكم الشارقة.. شهداؤنا البواسل كانوا سيوفا لمواجهة الباطل حاكم الشارقة.. شهداؤنا البواسل كانوا سيوفا لمواجهة الباطل

تقدم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بخالص العزاء للوطن وقادته ولأهالي شهداء الواجب ولشعب الإمارات قاطبة في فقد تلك الكوكبة من أبناء الوطن البواسل الذين استشهدوا يوم أمس الجمعة أثناء مشاركتهم مع قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية الشقيقة في عملية "إعادة الأمل" للوقوف إلى جانب الشعب اليمني الشقيق والحكومة الشرعية.

وثمن صاحب السمو حاكم الشارقة ما قدمه أبناء الوطن الشهداء والمصابون من تضحية في سبيل الحفاظ على كرامة الأمة العربية وصون تاريخها وتماسكها ووحدتها وصيانة مكتسباتها من عبث العابثين ورفعة راية الإمارات والدول الشقيقة.. معربا سموه لأهالي الشهداء عن اعتزازه وفخره بهم ومؤكدا لهم بأن أبناءهم أبناء للأمة والوطن والقيادة.

وأشار سموه إلى أن هؤلاء الشهداء الأبطال حين لبوا نداء الواجب بهمة الرجال ويقين المؤمنين - بكسب إحدى الحسنيين إما النصر أو الشهادة - كانوا سيوفنا لمواجهة الباطل دفاعا عن الحق هم ومن سبقهم من اشقائهم الشهداء واشقائهم الذين يواصلون خوض المعارك الآن في اليمن الشقيق.

وتضرع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي إلى الله تعالى سائلا إياه أن يتقبل أولئك البواسل من الشهداء وأن ينزلهم منازل الصديقين وأن يبدلهم دارا خيرا من دارهم وأن يرزقهم الجنة من غير حساب ويلهم أهلهم وذويهم وأبناءهم الصبر كما سأل الله جل في علاه أن يمن على المصابين والجرحى بالشفاء العاجل وأن يخفف عليهم مصابهم وهو القادر على كل شيء وهو أرحم الراحمين.