أخبار عاجلة

احذر.. متابعة إيميل العمل خارج الأوقات الرسمية يضر صحتك

احذر.. متابعة إيميل العمل خارج الأوقات الرسمية يضر صحتك احذر.. متابعة إيميل العمل خارج الأوقات الرسمية يضر صحتك
حذرت دراسة ألمانية حديثة من متابعة البريد الإلكترونى الخاص بوظيفتك خارج ساعات العمل الرسمية، حيث أكدت أن قراءة إيميلات العمل الرسمية والرد عليها بعد انتهاء الدوام يضر جداً بالصحة ويعرض الشخص للإصابة بالقلق والتوتر وتزداد الضغوط النفسية عليه.

وكشفت نتائج الدراسة التى شملت 132 شخصاً، أن الموظفين الذين يكونون على اتصال دائم مع مديريهم عقب انتهاء ساعات العمل الرسمية عبر البريد الإلكترونى غالباً ما ترتفع مستويات هرمون الكورتيزول بدمهم، ويصابون بالقلق المزمن مع مرور الوقت، وبالتالى تتضرر صحتهم النفسية والبدنية.
>وأضاف الباحثون أن التكنولوجيا الحديثة، والتى ساهمت فى انتشار أجهزة الكمبيوتر المحمول والهواتف الذكية والتابلت تتسبب فى تغيير ثقافة العمل داخل الكثير من الشركات والمؤسسات، لتصبح هناك بعض المهام الحيوية التى يتم متابعتها خارج ساعات الدوام باستخدام البريد الإلكترونى ومواقع التواصل الاجتماعى وغيرها من الوسائل التى تضر بصحة الموظفين.

ونشرت هذه النتائج بالمجلة العلمية " Journal of Occupational Health Psychology"، وكما نشرت مؤخراً على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية.
>

مصر 365