لو داخل عمليات اسمع مزيكا.. الموسيقى قبل وبعد الجراحة تخفف الألم والقلق

لو داخل عمليات اسمع مزيكا.. الموسيقى قبل وبعد الجراحة تخفف الألم والقلق لو داخل عمليات اسمع مزيكا.. الموسيقى قبل وبعد الجراحة تخفف الألم والقلق
كشفت دراسة علمية حديثة أن استماع المرضى للموسيقى قبل وبعد وأثناء الخضوع للجراحة أمر فعال جدًا فى تخفيف الألم لديهم.

ووجدت دراسة جديدة من جامعة برونيل وجامعة كوين مارى فى لندن أن الأشخاص الذين سمح لهم بالاسترخاء على أنغام الموسيقى المفضلة انخفض لديهم مستوى الألم بمعدل 20%.

ووجدت الدراسة التى شملت على أكثر من 7000 مريض من الذين تعرضوا للجراحة، أن سماع الموسيقى أدى إلى انخفاض القلق وكانوا أكثر عرضة للشعور بالارتياح.

والمثير للدهشة، أنه حتى الاستماع إلى الموسيقى أثناء التخدير العام أدى إلى انخفاض مستويات الألم لدى المرضى، على الرغم من أن الآثار كانت أكبر عندما كان المريض واعيًا.

وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة الدكتورة كاترين مادس من جامعة برونيل، "ينبغى أن يسمح للمريض لاختيار نوع الموسيقى التى يرغب فى الاستماع إليها لتعزيز الراحة وتقليل القلق والألم.

ونشر البحث مؤخرًا فى مجلة لانسيت، وجاءت نتائج الدراسة مؤخرًا عبر صحيفة “The Telegraph”، البريطانية.
>

مصر 365